]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غرور رجل..خاسر

بواسطة: م. حنين العمر  |  بتاريخ: 2013-01-17 ، الوقت: 20:14:19
  • تقييم المقالة:

قال لها :
"""لن تنسيني ..يوماً..
ستجديني في أنفاسهِ ..عشقاً..
سترددين كلماتي على سمعهِ قصداً..
ستعشقيني فيه ..
ولن تجدي من عشقي مَفَراً ولا مهربْ.....""


...ولكن إليهِ الرد:

كم تهْتُ من بعدِه في جميع الطرقات ..
وجربتُ طب العرافين...
 وما رحمتُ أبواب كل العرافات...
فلم أجد سوى وجهه في فنجاني قهوتي المقلوب...
ولكن يا سيدي هل عرفتَ ما الرواية..
كيف تخلى عن الوعد في أول الحكاية ...
فلِمَ اللوم إن اخترتُ البعد ...
وبحثَتُ عن بطلٍ آخر ...
يستحقُ النهاية في هذه الرواية ...
...

وأنا أثقُ أنْ من تخلى عن هكذا حُب...
لنْ يجدَّ سوى أبوابِ ذكرياتٍ مهترئة ...
يقفُ على أطلالها  إرضاءً لغروره..
لا يجرؤ على طَرقِها....أبداً...
وأنا متأكدة...


https://www.facebook.com/KHawater.OnthaHaera?ref=hl


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق