]]>
خواطر :
إني أرى في عينك براءة الذئابُ ... على ضفاف الوديانُ في الفرائسُ تنتظرُ و تنقضضُ ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ماذا تعني ؟

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2013-01-17 ، الوقت: 18:55:30
  • تقييم المقالة:

يقلقني سكوتك لا كلامك

وأحب كلامك وعتابك

وكل ما له صلة بعيونك

أريد كلامك أن يطول

وأتمنى منك دوام الحضور

ولو كان بعيدًا وبنفور

أحب لون الكلام من العيون

ورسم البسمة على الشفاه

وأتمنى الخطاب أن يطول

حتى أسوغ ما بقلبك

وأريد أن أقول أنك ممتع مهما تكون ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق