]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

تداعيات الأستقطابات السياسوية

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-01-16 ، الوقت: 20:03:16
  • تقييم المقالة:
لمادا يصر دعاة التخريبية ان يواصلوا اجترار /ثورات الربيع العربي /ليقفوا على المشهد في تونس ..وليبيل ومصر ..وفي دول الخليج ..وفي سوريا .. مادا يعني جاب الله / الثورة الشعبية /هل تحقق نقلة تنموية وحضارية هل
تحقق نقلة اجتماعية ..لتؤسس للمجتمع المدني ..لن تحقق اي دفع للحركية التنموية / التخريب ليس وعيا حضاريا/
لويزة حنون كعادتها في تدخلات جريئة واخرى ملاينة ...حكومة سلال لم تحدث اي تغيير /القطيعة /حنون تردد دوما تروتسكيتها / الظغوط الأمبريالية / الم تلاحظ الأمبريالية /المافيوية لريع الثروة
ربيعي يهجم على البرلمان وعلى حكومة سلال ويتنبأ / كما تنبأ بمليونية الى القدس التي كانت رغوة دعائية / بفشل الحكومة ..المعارضة ليست دوما الخروج على قيم النصح والتدافع الديمقراطي ..الم يكن شريك حكومي ..انا يديك ...يريد ربيعي حكومة وفاق وطني ودستور توافقي ..هل المعارضة متفقة على
طرح واحد ؟
الم ينشق على جاب الله من اجل منفعة سياسية ؟
ابوجرة غير راضي على المنشقين عنه المتشكلين في الطاقم الحكومي ..ويقول /ليسوا منا /على شاكلة من غشنا ليس منا ..لمادا هدا الموقف ؟
الم يكن في الحكومة مادل قدم كشريك سياسي ؟
لمادا لم يغير ؟
اليوم يصف النشقين عنه /باللآهثين وراء تحقيق المصالح الشخصية ..ارنا يديك
الدي يحيرني لم يقدم اي فصيل سياسي على دفع عجلة التنمية الأقتصادية والبشرية ..بمشروع حزبي ..مؤسسي ..
ولا دكان للخضر ..والتموين الغدائي....
.
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق