]]>
خواطر :
يا فؤادي ، سمعت دقات همسا على أبوابك ... أخاف أنك في مستنقع الهوى واقع ... اتركنا من أهوال الهوى ، أسأل أهل الهوى لترى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

** ( بصيص النور ) **

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2013-01-15 ، الوقت: 21:58:08
  • تقييم المقالة:

 

** ( بصيص النور ) **
...............................


يقولُ البحرُ للنيلِ / لِما الأمواجُ لا تُغْرقْ ؟

وكيف الزرعُ قدْ جفّ / وكيف الشوكُ قدْ أورقْ ؟

فيعلو الموجُ مِنْ خوفي / ويأبى النيلُ أنْ يَنْطقْ

ويأتي الصوتُ من نَحري / يناجي الحرَّ والأعرقْ
..
أيا ابنَ النيلِ لا ترْحلْ / وأرضَ النيلِ لا تتْركْ

فهذي الأرضُ مِنْ تبْري / وماءُ النيل مِنْ عِطركْ

وذاك الماضي قد ولى / وأنت الآن في حِصْنك

وعَينُ الله ترعاك / أتخشى الذئبَ في بيتكْ ؟
..
يؤمُ الناسَ مجروحٌ / من الأهوالِ لا يَصْدقْ

أيرجو الناسَ أنْ تُعطي / وحُلمُ الناسِ قدْ أغرقْ ؟

يسوقُ الخيرَ من كفّي / ويبْلي الناسَ بالأشدقْ

أشمسُ الماضي يحْميها / وشمسُ الآتِ يستسرقْ ؟
..
ربيعُ العمرِ قدْ ولى / وهذا الشيبُ لنْ يُشركْ

وذاك الطفل قد شبّ / وبثّ النورَ في خِدركْ

فلا تغْتالَ مِنْ عمْري / بصيصَ النورِ مِنْ هولكْ

إذا ما العَجزُ أغْراك / وبات الموتُ في نحْرِكْ
..
فيا مسلوبُ لا تبكي / فخيرُ الأرضِ منْ صَبْرِكْ


وسيفُ الحقِ مسموعُ / وسيفُ الظلمِ مِنْ صَمْتكْ


فداوي الجرحَ بالجرح / ورد الظلمَ عنْ قومِكْ

وحُث الناسَ أنْ تأتي / لتُقصي الذئبَ عنْ أرضِك

..

فكم من باغ قد فرّ / ومثلُ الكلبِ قدْ أمْرقْ

وكم من طاغ أغوانا / عليه العار قدْ أغدقْ


ستبقى مصر محرابي / فناجي الأيد تستنطقْ ..

عيونَ النيلِ والقومِ / لتحمي ثورةَ المشرقْ

..................................................

عمـــ المليجي ـــرو

مصـــر 15/1/2013

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق