]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

... مازلنا ننام على عطش!

بواسطة: ريم قيدوز  |  بتاريخ: 2013-01-15 ، الوقت: 14:13:56
  • تقييم المقالة:

كم مرّة قلت لي شكرا..لمواعيدنا الملغاة فوق الأرصفة ؟ كم نمنا على عطش..وغضب .. ووجل من قصائد ملّت بداياتنا، وطالبتنا بالموت على عجل..؟

قصائدك تنام تحت جرحي..وبين شفتيّ..وكم كنت قاسيا..!

أعدها..وقل لي شكرا..كي أظل أركب الريح حمالة لخطاياك الكثيرة..وحماقاتك الصغيرة..!

قل لي شكرا ..علّني أغفر لنفسي حزني، فرحماك.. دعني أكون سيدة نفسي !!

صامت..ولو ملأت بضجيجك المكان..هادىء ..ولو هززت الأرض ، وأخفيت عني السماء ..أحمق ..ولو أحبتك كل النساء ..دع عنك غرورك ..فما الذي يفجعك..يخيفك..يدهشك..؟

ياه ..كم يضحكني ارتباك الأغبياء !

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق