]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التعويدة / sortilege

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-01-13 ، الوقت: 09:50:32
  • تقييم المقالة:

 

بيدي دون قلب

وضعت صورتك باللونين

الأبيض والأسود

داخل إطار تشده سلسلة

تقسم صدري إلى قسمين

إلى فصلين

شتاءات صدري العاري

القارس

وأبيت إلا ان تحطمي القيد

سيريالية أقدامك تطول

تطول

تطول

وكافة الأطراف إلى أن تستحيلين

إلى أن تخرجين

ألى ان تتحولين

الى ماء

الى هواء

الى تراب

الى نار

ومع هذا كله خارج المواسم

كنت تزهرين

حتى أن عبر الربيع مسرعا

كنت وحدك

تخلقين ربيع العذارى

وتطربين

كنت تغنين

رغم ان غيتارتك

ألفت نوم الألحان في حناجر البشر

الكسولة

وحدك كنت تنشدين

وحين لاتجدين من يطرب

من يزرع

تبادرين الى الحصاد المر

وحدك من وضعت على البسيطة تعويذة الصبر

ونشرت الأمل

كنت والوارس

نراقب ماذا يمكن لحبيبة وحيدة أن تزرع

الدموع في أعين الرجال وتمضي.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق