]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

الخلايا الجذعية و أذيات الحبل الشوكي

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2013-01-12 ، الوقت: 23:06:56
  • تقييم المقالة:

 

استخدم العلماء خلايا جذعية خاصة لإصلاح الأذى في أجزاء من الحبل الشوكي للكلاب..قد تفيد هذه النتائج في علاج المرضى الذين يعانون من أذيات مشابهة في الحبل الشوكي.

اعتقد العلماء منذ سنوات عديدة أن خلايا olfactory ensheathing cells OECتساعد في علاج أذيات الحبل الشوكي ،هذه الخلايا المميّزة لها القدرة على دعم نمو الألياف العصبية التي تحفظ الاتصال بين الأنف و الدماغ.

أظهرت الدراسات السابقة على حيوانات التجارب أن خلايا OECالتي تؤخذ من بطانة الأنف تساعد في توليد أجزاء من الخلايا العصبية لها دور في نقل الإشارات العصبية (المحاور العصبية axons) ،تستخدم خلايا OECكجسر يربط بين النسيج المتأذي و الغير متأذي في الحبل الشوكي ،في تجارب الطور الأول على أشخاص مصابين بأذيات في الحبل الشوكي وجد أن هذه الطريقة في العلاج آمنة..

في الدراسة المزدوجة التعمية الأولى (أجريت التجارب على الحيوانات المصابة بأذيات في الحبل الشوكي) درس الباحثون فعالية زراعة هذه الخلايا لتحسين وظيفة الحبل الشوكي المصاب بأذيات..عمل هذه الخلايا عند زرعها في الحيوانات يطابق عملها عند زرعها في البشر.

استخدم العلماء ٣٤ كلب يعاني من أذيات في الحبل الشوكي في الدراسة..وجد بعد الدراسة أن الكلاب أصبحت قادرة على أن تشعر بالألم في أرجلها التي لا تستطيع تحريكها.

ملاحظة: الكلاب لديها استعداد للإصابة بأذيات الحبل الشوكي بسبب انزلاق الدسك..هذا الأذى هو أذى ثانوي عند البشر.

استخدم العلماء طريقتين: زرع خلايا OECعند مجموعة من الكلاب أو حقن سائل يحتوي على هذه الخلايا في الحبل الشوكي لمجموعة أخرى من الكلاب...ثم راقب الباحثون الكلاب للتأكد من عدم وجود تفاعلات تحسسية و لمعرفة نشاطهم الحركي (خصائص المشي و قدرتهم على تحريك أرجلهم الأمامية و الخلفية)....وُجد أن الكلاب التي خضعت لعملية زرع خلايا OECتحسنت و أصبحت قادرة على تحريك أرجلها المشلولة و تنسيق الحركات مع أرجلها الأمامية...و هذا يدل على أن الرسائل العصبية كانت تتأخر بسبب وجود مناطق متأذية في الحبل الشوكي..يحدث الاتصال العصبي الجديد في حال وجود مسافات قصيرة في الحبل الشوكي و ليس عبر مساحات كبيرة تحتاج لاتصال الحبل الشوكي بالدماغ...هذه النتائج مذهلة لأنها المرة الأولى التي يؤدي فيها زرع الخلايا إلى تحسن واضح ،يمكن استخدام هذه التقنية مع العلاج الفزيائي و الأدوية ،تحسن النشاط الجنسي عند البشر أكثر من تحسن الحركة ،استعادت الكلاب قدرتها على التحكم بمثانتها و أمعائها.

 


مترجمة


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق