]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وَهَل هُناكَ أملاً ؟!

بواسطة: Noor Shiyyab  |  بتاريخ: 2013-01-12 ، الوقت: 15:21:43
  • تقييم المقالة:
وهَل هُناكَ أملآ ؟!

فِي استعادةِ نَفسي !
وذآكرتي المُشَفرة التي أُخترقَت ...
ومَصرعي المُنسَى ...
ومَشيَة البَطريقِ المُتمايلةِ التيِ تَقتلُ الحُزنَ فيّ وتَزرع صُرآخَ الضَحكـاتْ ...
وحُبيَ المَطروق بالهَجرِ ...
وضَحكـآتي العَفوية .. و عُنفُوآني ..
هَل هُنـآكَ أمَلآ فِي استرجـآعِ ذآتي ...
فِي استرجـآعِ لَيلآتي المُقمرَةِ .. وهُوَ !
...
فِي خَطفِ ذآكرةٍ جَديدة مِن مَتجرٍ بِتَنزيلآت ...
فِي استعمـآرِ مَدينةَ فَرَحٍ جَديدة ...
فِي تَقبيلِ أُعجوبَة الأشواقِ ...
فِي المُرورِ باسمهِ دُونَ اكترآث ...
وهَل لِي أملاً فِي سِرقةِ أمَل مِن وَسـآئدِ القَمر السرمدية ...
فِي جِنـآيةِ تَفاؤل ...
فِي بَعثرةِ نَفسي ولَملَمتها دُونَ كَلل ...
فِي اختلآسِ نَظرةٍ بَريئةٍ دُونَ اقتحامِ عَينٍ أُخرى طَريقَ النَظَر ...
فِي تِكرآر بَلآدةِ احآسيسي , دُونَ احترآق ...
فِي استعمـآر ذَاتي لِذآتي دُونَ انحشـآر أنفٍ بَيننـآ ...
فِي تَقبيلِ عَثرآتي , لِتقوَى ...
فِي تَعزيةِ أحزآني ودَفنِهَا فِي دَمعةِ الُعمر النَديَّة ...
فِي جَمعِ آهـاتي
فِي عِناقِ أحبتي دُونَ عَناء , وبلآ صُدفَةٍ وبلآ انتقاء وَقتٍ مُغايرٍ للوَجع ...
فِي عِناقِ أحبتي دُونَ انتظـآرٍ زَوآل المَطر, وتَخطيطِ القَدر ...
فِي التَنقُلِ بَينَ سَبعِ وَسـائدٍ مَحشوةٍ بالسَحابِ الوَرديِ رآكبةً تَابوتَ دَعوآتٍ ...
وهَل لِي أملآ فِي الاستحوآذِ عَلى الأمل وتَقبيلهِ , وبَعثرتِه , ورَشه مِن مُزنةٍ مُرصَعةٍ باللآزَوَرد عَلَى كُل البَشر ...
وهَل هُناكَ أمَلاً فِي بَوحِ كُل شيء ومَسحِ غُبـارِ الذَاكرة ...
وهَل هُناكَ أملآ فِي اعطـآءِ ذَاكرتي شاياً بِلَيمونٍ ,عَلنّي أشفى مِن رَذاذِ زُكامها المَبثُوث فِي وَجهي ..
وهَل لِي أنسى هُمومَ الكَونِ ,وبعثَرةَ النُجوم , و ظَلآمَ أعمـارِ الكِبار ...
هَل لِي أركبَ صَهوةَ حِصانِي الصَبور المُعدي لِمُنعَطفـات التلآلِ العَبقريةُ فِي اهمـآد هِمتي وحصـآني
وهَل لِي أنْ أسترقَ السَمعَ إلى طَيف القَدرِ دُونَ أنْ يُرسِلَني شهـاباً مَحروقاً أكثرَ مِن حَطبٍ فِي مَدفأةِ أميرٍ بَديعٍ رَفيع...
وهَل لِي بِطفُولةٍ لآ تُشبهُ طُفولَةَ الكِبار ...
وهَل لِي بِفِنجـآنِ قَهوةٍ وذآكرةٍ مُشفرةٍ ...
ووَرقةٍ بيضـآءء أكتُبُ عَليهَا بَدمِ الحُروفِ صَفـآت شِتآئي القَادم ...

لـ 彡 نُـوْرٌ ~ !
5:50
12\1\2013

 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • ALIM | 2013-01-12
    كلك أمل ليس أملا واحدا بل تكاد آمال الكثيرين في انتظارك بحول الله ، يوم تنصاع لك الدنيا هاتفة بإبداعاتك كما تنصاع لك الكلمات والتعبيرات مولدة ابداعا في حضرة المطر والأمل .
    أرجو لك مزيدا من التألق
    وشكرا

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق