]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هدايا للعام الجديد

بواسطة: مدحت الزناري  |  بتاريخ: 2013-01-11 ، الوقت: 23:46:22
  • تقييم المقالة:

(1)

أستقبلُ العامَ الجديدَ بشجرةٍ

مُتذكراً أشجارَنا الأولى ..  

أوراقُها الخضراءُ حينَ نقطعها  

أطرافُها كانت تُقَطّع الأحزانَ 
 

من دفاترِنا
 

وتغرسُ الأحلامَ
 

في حقائبِنا
 

يا زارعَ الأفراح في طفولتِنا
 

إليكَ حيثُ تكونً
 

ريانُ رحلتِنا
 

ولحزنِنا العطشُ.

 

(2)
 

أستقبلُ العامَ الجديدَ بزهرةٍ وبسيفْ؛
 

وأسردُ للذي مضى 
 

بالصوتِ الخفيضِ حكايةً 
 

حتى ينام
 

رأيتُ أسرابَ الحمام
 

تفرُّ من روحي
 

ورأيتُ روحي في المراكبِ مُشرِعة
 

ورأيتُ ما أشرعتُ فيهِ نهايةً
 

والنهايةُ لا تكونُ بكلِ حالٍ رابحة
 

يا صاحبَ الأنسام
 

مهلاً على سربِ الحمام
 

رفقاً قليلاً بالمراكبِ والأماني السابحة
 

أني رأيت مع المساءِ جبالَ ثلجٍ؛ 
 

وفي سماءِ الحزنِ 
 

بضعٌ من طيور جارحة.
 


(3)
 

أستقبلُ العامَ الجديدَ بلُعبةٍ بَرّاقةٍ
 

قَصرٌ له أنياب
 

والخوفُ في السِرداب
 

وفي الأمامِ حدائقٌ
 

مَنْ دخلَ من بابِ الحديقةِ 
 

مُسْعَدٌ.. فاليأكل التِفاح
 

ومَن تجاسرَ بعدَهُ 
 

لن يُسمعَ الأحباب
 

ومَن تعثرَ عندَ بابِ الهاوية
 

سيفُ العِقابِ إليهِ يظهرُ
 

مُشهرٌ سَفاح
 

من منكمُ يلعب بها
 

يَكتُب إلى الباقين منه رسالةً 
 

لا يلعبوا
 

إن كانوا بعد جالسينَ مكانَهم 
 

حتى الصباح.
 


(4)
 

أستقبلُ العامَ الجديدَ 
 

بنصفِ وجهٍ عابسٍ، ونصفِ وجهٍ ضاحكٍ
 

سُرِقتْ من الحَفلِ الرواية
 

ونسيتُ كلمات الحوار
 

والممثلونَ إلى جواري لا يعرفونَ شُخوصَهم
 

يا سادتي الأخيارَ والأشرار
 

عند دقتنا الشهيرة 
 

سنبدأ عرضنا المتاح والمُحَال
 

سنبدأ موسماً للارتجال.
 

حتى يقوم الليلُ ينعس
 

ثم يجلسُ بَعدهُ ضوءُ النهار.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مدحت الزناري

5/1/2013

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق