]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اشكال

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-01-11 ، الوقت: 17:49:40
  • تقييم المقالة:
لنخرج الطرح من دائرة اللعبة والتجادب السياسي كتكتيك دبلوماسي تمتهنه وزارات الخارجية وملحقاتها المخابراتية ..الى كثير من النضج فنحن لن نتنكر للثورة وان كانت بعد 1962تحولت الى امتياز اقطاعي وتشكلت مع الوقت طبقة استحوذت على الثورة وطبقات من المارقين فككت شرعيتها ...ونحن لا يهمنا اعتذار فرنسا ..نحن حاربنا وانهينا اسطورة الجيش والكلونيالية الفرنسية ..في احدى معارك الأمير عبد القادر ..كان جنود الفيلق الفرنسي يتعرون ويهربون عراة لأن المسلمون لا ينظرون الى عوراة الأنسان ...ما هدا الكلام والتاويلات لزيارة عادية لرئيس فرنسا ..ومن يطلب من فرنسا ان تعتذر ..؟ وكيف يكون شكل الأعتذار ..لقد اعتذر ظمنيا هولاند.. اما الدين يطلبون التعويض ..انا لا ادرك اي تعويض ..نحن انتصرنا في حربنا ..وهدا كان تعويضنا ...ومادا تمنحنا فرنسا الفقيرة ..؟ومادا تريد فرنسا من توطيد علاقاتها بنا ؟ ..وهده الأصوات هل هي حقا اكتر انتماء واكثر بنائية ...فلتذهب فرنسا الى الجحيم ...نحن نتعامل معها الآن بالند ..بل هي التي تطلب ودنا ..انا الآن افتخر ...انني جزائري .....
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق