]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يوميات مبدعة

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-01-09 ، الوقت: 18:42:17
  • تقييم المقالة:
مما ادهلني ممن تعرفت بهم في عالم القراءة ..لما بدات اهرب الى دفاترهم ..ثوري رغم قسوته .واخطائه الصغيرة والكبيرة ..بتوتره الحركي وعنفوان الحراك السياسي الدي تمرسه ..جعلني اشعر بالعجز ..واعترف اني بعد ان تعرفت الى كتابات لينين ..توقفت عن القراءة لمدة ..حتى المقرنين اليه كناديجدا كروبسكايا ..اندهشت لهدا المتفتح الوسوعي ..هده الدهشة الفلسفية ..لنين تجاوزة في مغامرة فكرية ممكنة .لبعض التنظيرات الماركسية واعلن انه لا يتفق مع ماركس في كل شيئ ..واحدت ثورة في الوعي الماركسي ..هدا جعل منحى القراءة تاخد طريق اخر ..وقررت ان ارفض لينين ..لأفهمه ..وعرفت لنين المتثاقف ..تقول كروبسكايا../عرفت تبصراته وتقديراته .ووعي الواقع ..كان نهم للقراءة ..كما قرا العلم والنظريات المجردة ..قرا الشعر ../ ليرمنتوف ..وبوشكين ..واحبه .كل دلك في منفاه في سيبريا وكان البومه يحتوي صور زولا .وهرتسين ..وكان يحب المسرح..وقد شاهد /سواق العربة هنشل/وكان اي مكان يدهب اليه لا ينسى القراءة في فرنسا قرا هوجو ..وكان يستمع الى اهازيخ التوريين من العمال ..وفي اخريات حياته كانت..كروبسكايا ..تقرا له الكتب الأدبية قرات له ماكسيم غوركي ..هدا البدوي الجلف ..المبدع ..وقبل موته قرات له جاك لندن / حب الحياة / وكاتن من مقولاته ..ابد ابد ..لن نسلم في مكاسب الثورة .
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق