]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

القضاء علي الفتن أصعب من إسترداد القدس المحتلة ..!

بواسطة: سعد مرزوق  |  بتاريخ: 2013-01-09 ، الوقت: 16:24:42
  • تقييم المقالة:

القضاء علي الفتن تحدي أكبر من عبور خط برليف.. واسترداد الأخلاق المسلوبة أصعب من إسترداد القدس المحتلة ..!

إما نصر أعظم من نصر أكتوبر أو هزيمة فشلت في تحقيقها جيوش الأعداء 

.

 .

بعد حمد الله تعالي أقول 

إن القضاء علي الفتن وعبور جسر الخلافات وقطع رأس الشيطان تحدي أقوي من كل التحديات ... لأنه يتطلب  من الجميع جهاد النفس .. وجهاد النفس وصفة الرسول صلي الله عليه وسلم بالجهاد الأكبر عند مقارنته بالقتال في سبيل الله .

ففي الحديث الذي ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال لأصحابه  لما رجعوا من الغزو : ( رجعنا من الجهاد الأصغر ، إلى الجهاد الأكبر ) ، قالوا : وهل هناك جهاد أعظم من جهاد الكفار ؟ قال : ( نعم . جهاد النفس ) .

نعم إنها الحقيقه التي غفل عنها الكثير منا في الأيام الماضيه فعبور مصر والبلدان العربية الثائرة  تلك المرحلة العصيبة نصر أقوي من نصر أكتوبر المجيد وعبور خط برليف  في الماضي ..

بل أصعب من تحرير القدس من يد المحتل الصهيوني الغاصب . فالفتن تحدث بسبب أمراض النفس والعصبية والتهور والفقر العقلي والإفتقار إلي الحكمة فضلا عن الفقر المادي الذي يدفع بالمواطن إلي إشباع متطلباته الأساسيه .

وعندما ألقيت نظرة عابرة علي كتاب فقه الفتن علمت أن للفتن سببين أساسيين وهما ظلم الحكام وإختلاف العلماء  وتلك هي الحقيقه والواقع الذي نعيشه جميعا في الأيام الجارية فظلم الحكام يؤدي إلي إنتشار الفوضي والقتل والجرائم واللامبالاة

أما إختلاف العلماء يقسم الناس إلي فرق وطوائف وجماعات تكون ورقة رابحة في ملعب الشيطان وأعداء الأمة لتصب في النهاية إلي دعم الطائفية ثم إثارة الخلافات والحروب بين أبناء الوطن الواحد بعد ذلك .

ولذلك يجب علي الجميع أن ينتصر علي نفسه من أمراضها وأن يعلم علم اليقين أن الله أكبر وأعظم من كل شئ . 

فقسوة الظلم وطول أمده أفقدنا القدرة علي التسامح والثقه  فيما بيننا والجهل الديني والمعرفي أفقدنا القدرة علي معرفة الله حق قدرة ... 

فمهما يخطر ببالك عن الله  فالله أكبر  نعم الله أكبر من كل شئ ..... وشعار الله أكبر دوما شعار النصر  فبه نستهل الآذان لكل صلاة  وتكبيرة الاحرام في الصلاة  والفواصل بين مناسكها  وشعار الأعياد  ولن تنكسر الفتنه إلا بهذا الشعار  الله أكبر

 

  Saad Marzouk 9-1-2012

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق