]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بحث مع أمزجة الحب

بواسطة: الشاعر أبوشهاب فهد الجماعي  |  بتاريخ: 2013-01-07 ، الوقت: 15:42:10
  • تقييم المقالة:

 

بحث مع أمزجة الحب

 

 

 

 الحب كثور هائج

 

من غير قيود

 

يركض كريح من غير عيون

 

لا يقبل أي ترويض

 

وحده من يحدد المسافات والمحطات الأخيرة

 

لا يعيقه التفكير والخوف من المجهول

 

أو المغامرة

 

فلا نملك سوى التسليم والخضوع لقانونه

 

هكذا عودني قلبي

 

لا يقبل الجلوس إلا في أماكن سحيقة

 

سر غريب

 

يشدني

 

يدفعني وأعانقه

 

مستسلم لأمزجة هذا الحب

 

خموده أو هيجانه

 

وتغير جهاته

 

هاهي الخطى تتعرى في المسالك البعيدة

 

والقدر يرمي حباله

 

_ إلى أين خطوتي أفي المهالك سعيدة_

 

ماذا يعني انشطاري ؟!

 

أين يغدو بقائي ؟!

 

ها أنا أسلم نفسي لرياح جديدة

 

قالت الريح :-

 

تزحلق في شرود المحبة الطويلة.

 

قلت للريح:-

 

مهلاً.. م..م...

 

فرمت صوتي وتجلمد كالحجارة وضاع بريقه

 

هذا الدنيا تطول

 

وكل ما فيها يغني بأحلام مستحيلة.

 

فيقف حبري ساكن في دروب المحبة الطويلة

 

تنتهي الحكايات تلو الحكايات

 

وتقفل السجلات القديمة

 

لأواصل البحث عن أسطورة حبي والقلب الوفي

 

أنحت الصخر بإصبعي

 

وعلى ظهري الماضي بأحزانه

 

مؤنتي في رحلتي

 

أنشودة التعليل:-

 

[ وأنا مع هبوب الحب مستسلماً

 

عليّ أصادف...

 

عليّ أوافق...

 

من يدري عليّ....عليّ....]

 

يا للمحبة! يا للرغبة الملحة!

 

يا لبحثي الطويل ! وألام المشقة.

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق