]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كم اشتياقي

بواسطة: محمد ابراهيم  |  بتاريخ: 2013-01-07 ، الوقت: 11:03:02
  • تقييم المقالة:
كم اشتقت اليك لا اجد مقدار لوصف كم اشتياقي اليك كلما اتذكر كلماتك لي تزداد حرقه قلبي وعذاااابي أرجوك استمع لنبضات قلبي  فلا يسمعها  أحد سواك هل تتجاهلها عن قصد ام انك لم تعد تسمعها ام ان قلبي هو الذي لم يعد يستطيع أن ينبض ام أن هناك حواجز بيننا تمنع  وصول نبضات قلبي اليك ازددت حيره من بعد غيابك عقلي يكاد أن ينفجر تراودني الظنون تتلاعب بي الأفكار هل مازلت تتذكرني ؟ ام أنني ماض ومات !! لـــ  محمد ابراهيم
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق