]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

** ( أنتم اللاحقون ) **

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2013-01-06 ، الوقت: 12:08:58
  • تقييم المقالة:

هذه الكلمات مشاركة مني في المهرجان الثقافي الادبي العاشر لجمعية مبدعي الغد بالاسكندرية – مصر

** ( أنتم اللاحقون ) **

..............................

جئتكم ..
أنشدُ الأمانَ بينكم 

فهلْ في ربْعِكم أمانُ ؟

سطّر الزمانُ..

أنّكم قدْ قهَرتم ..

طواغيتاً من الإنجليزِ

وأحفادَ الفرنسيس ..

وكنتم للديار فرسانا

فهل لي بينكم ..

في حضرةِ الشعرِ تبيانُ ؟

ألستم حماة الثغور ..

أليست مدينتُكم قبلة الطيور ..
أوليس بحرُكم من الثائرين ..

وفي أمواجه البيانُ

أنا ابن الزعيم .. 

عرابيٌ .. ومِصْريٌ ..

له في التاريخ برهانُ

جئتكم ..
وشاهدي صرختي ..

أألهاكم الشعرَ ..
أم الشعرُ غضبانُ

أأبصرتمْ نباتاً بدون الجذورِ

أشتهيتم حياةً بدون القبور

أنا ابن التراب ..

ومِن الترابِ أقرانُ 

ما جئتكم خائفاً ..

ولا مِن الخوفِ سالت دموعي

ولكنْ ..

يدٌ بيدٍ ..

يكونُ الأمانُ

هناك .. !!
على ضفةِ النيلِ .. 

يرقدُ الشهيدُ ..

ومازالت دماءُ الجريحِ

تعانقُ أطرافَ الكفن

ومازالت عيونُ الذبيحِ

تصادقُ أصواتَ الزمنْ

وعلى رصيفِ الظلامِ ..
هناك ذئابٌ تنتظرْ ..

أنْ تفاجئَ فريستها

لتكتبْ ..

على صدر الشهيد ..

أنتم السابقونَ

وتكتبْ ..

على كفّ الجريحِ ..

أنتم اللاحقونْ

.........................

عمـــ المليجي ـــرو

مصـــر 6/1/2013

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق