]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الذكرى الثانيه والتسعون لتاسيس الجيش العراقي الاباسل

بواسطة: سعد الكبيسي  |  بتاريخ: 2013-01-05 ، الوقت: 16:25:20
  • تقييم المقالة:

الذكرى الثانيه والتسعون لتأسيس الجيش العراقي البطل
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
غدا يو م العزه والمفخره للجيش العراقي البطل الذي أرسى معاني البطوله والشجاعه على الساحه العربيه,,وعلى دوله العراقي منذ تأسيسه عام 1921
الجيش الذي قهر الاعداء بساحات الوغى وجعل القوميه والوطنيه عزه خلود أمجاده
الجيش الذى أرسى معاني التحرر من القيود والتبعيات الاجنبيه وكان رمزا خلده التاريخ ويعد رابع جيش بالعالم
الجيش الذي جعل دائه الطاهره تسيل على ارض العروبه بساحات الوغى ضد الصهيونيه من أجل تحرير فلسطين العربيه
الجيش الذي نال الصمود  والبطوله على أرض مصر,,وسوريا,,ووالاردن,,
وخير شاهدا على ذالك مقابر شهدائه الابطال الذين ضحوا بدمائهم من أجل العروبه والعرب والاسلام,,,والتاريخ وكل الوطن العربي يمجده لبطولته وشجاعته
الجيش الذي دافع عن الحدود الشرقيه للوطن العربي ,,,بمعركه العزه والكرامه
قادسيه صدام المجيده,,,ضد الفراس المجوس,,وسقاهم كأس المر حتى اندحروا على البوابه الشرقيه ولاذوا كما لاذ كسرى بمعركه القادسيه الاولى
على يد سيدنا القائد العربي سعد ابن وقاص
حيث حطم مشروع الصفويه بتصدير الثوره اللااسلاميه,,وسقى سيدهم خميني كأس الهزيمه وتفتيت أحلام الفرس من السيطره على العراق والدول العربيه
وتحطيم نواياهم ومشروعهم القذر,,هم وسيدهم بني صهيون
للسيطره ليبحو أسياد العالم
ولكن بقوه الله ورجال القادسيه الثانيه تحطم هذا المشروع بالنصر العظيم الذي مجده التاريخ واصبح عنوان البطوله في اليوم المشهود بعد معارك التحرير
عمليه توكلنا على الله,,,الاولى والثانيه والثالثه,,والرابعه واعلن سيدهم خميني بوقف اطلاق النار واعلان الهزيمه بيتارخ 8-8-1988
أن هذا التاريخ عنوان للبطوله يستحق كل عراقي أن يفتخر بهذا اليوم
التاريخي للنصر على الذ اعداء الاسلام كما قلها سيدنا عمر
يا ليت بيننا وبينهم جبل من نار
ان يوم 8-8-1988 هو يوم النصر العظيم للعراق والامه العربيه والاسلاميه
حيث سجلوا اولاد الملحه اروع البطوله وشاركهم الشعب بكل فئاته من صغير الى كبير
وكان دور الماجده العراقيه دورا فعال بهمم غيرتهن على تراب الوطن
وهن يهلهلن على كل الانتصارات لتمجيد ازواجهن واولادهن واخوتهن بالنصر العظيم ضد طاغيه العصر الحديث وتهديم مشروع تصدير ثورتهم
وبطولا الجيش العراقي لا تعد ولا تحصى,,,حيث قاتل على ارضه بوجهه اكبر عدوان بالعالم
ومعركه ام قص خير شلهدا ضد هذا الغزوا الذي تامر معهم بني المجوس والصهيونيه,,لغرض تحطيم العراق واحتلاله
ولكن معركه ام قصر بقت 15 يوم الجيش العراقي كبد هؤلاء الصلبين خسائر لا تعد ولا تقاس
ولولا الخيانه من الاحزاب العمليه وادوار العرب المخزيه,,,وتخلى الاصدقاء قبل الاعداء عن العراق لما حققوا شبرا واحدا لاحتلاله
ودليل اخر معركه المطار الذي تكبد بها المحتلون اكبر خسائر بالمعدات والبشر,,,وذالك بعزم وقوه الله اولا,,,والجيش ثاني دحروا بمعركه المطار,,,واستخدموا الاسلحه الممنوعه دوليا لاحتلال المطار
هم اقزام التاريخ وعلوج العربق والفرس وكل الاحزاب العمليه التي جاءت مع المحتل هبي التي قومت باحتلال العراق
ولكن الشعب العراقي وجيشه الباسل لم يستسلم فبقى يقاوم المحتل  وهزم المحتل واعوانه بمعرك الفلوجه...والاعظميه,,,والانبار ,,,والنجف,,,وموصل الحدباء,,,وديالى وكل شيرا من اراضي العراق كان يقوم المحتل مما جعل المحتل يعلن هزيمته,,,وتكبد خسائر بشريه اكثر من 40 الف جندي ومعدات لا تحصى,,,وانهزم لولا العملاء لاعلن رايه الهزيمه وولى مدبرا
مما جعل العملاء
يخططون ليهكلت الجيش العراقي والاجهزه الامنيه كلها والتصنيع العسكري
وعلى يد سيدهم بريمر,,,,حيث قال بمذكراته لولا المشوره من جلال وعبد العزيز الحكيم,,,والاحزاب العميله الاخرى لما هيكلت هذا الجيش
الجيش الذي كان سورا للوطن,,ووسورا للفداء والرجوله والبطوله
هم اهل العراق واهل غيرته,,,وكانت حدودنا امنه بفضل الله وبفضل هذا الجيش العظيم
فتحيه عزا ومجدا لشهداءه الابطال الذين روى ساحه العراق والامه العربيه
وتحيه عزا ومجدا لقادته الميامين الذين هم بناة الجيش سورا للوطن
وتحيه العز والافتخار بكل منتسبيه من ضباط ومراتب
الله اكبر ,,,الله اكبر,,,والعزه للعراق ولجيشه البطل 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق