]]>
خواطر :
يا فؤادي ، سمعت دقات همسا على أبوابك ... أخاف أنك في مستنقع الهوى واقع ... اتركنا من أهوال الهوى ، أسأل أهل الهوى لترى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حبــــــــــــيبتي

بواسطة: يوسف  |  بتاريخ: 2013-01-05 ، الوقت: 00:26:38
  • تقييم المقالة:

جلست وحيدا كسيرا على جرف ظلامي أسيرا

أسيرا بقيود أفكاري المتدافعــة ضعيفا و حزينا

حزينا من ذكرى حبيب خائن احب الغياب عني

غاب عني دون إذني كنسيم الصبح الذي نسيني

نسيني رغـــم الوصال رماني و جفاني وأذاني

نظرت لأمواج البحر أمامي فارتعبت لوحشتها

فرأيت ظلمات بعضها فوق بعض لا نهاية لها

أمواج لا ترحــم تمحق وتأخذ غدرا كل جميل

عجبت لقوة الماء كيف يكســـر الحجر العنيد

هل ضعف الحجر أم المــــــاء قوي وضجر

زاد صمتـي و خفت دقــات قلبي لعلي اسمع

لعلي اسمـــــع همسا أو بكاء من بطن الحجر

ولكن ما نفع السمع إذا ذهب البصر وانحصر

رفعت راسي عاليــا للسماء باحثا بين النجوم

يا تــــرى أين القمر منـــذ مدة لـم أره أين فر

فاطل علي بخجــــــل بين السحب وقال لــي

لا تحزن كثيرا يا مسكين فما الدنيا بدار مستقر

إنما احزن على حالك إذا خالفت عهدك القديم

العهد الذي اخذ منك عندما كان الكون سديــم

                                                 لقلم اخوكم يوسف ............ والسلام عليكم


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق