]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

طريق الإيمان

بواسطة: الشيخ لمام حمبوب  |  بتاريخ: 2013-01-03 ، الوقت: 14:01:58
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

الوقت في هذه الدنيا القصيرة هو ملخص عمره ومسؤوليةعظيمة علي عاتقه إما ان يستفيد منها فيربح إستفادته وإما أن يضيع هذه الأمانه والمسؤولية التي علي عاتقه ويخسر الدنياوالآخرة

قال تعالي أفحسبتم أنماخلقناكم عبثا وأنكم إلينالاترجعون المؤمنون115

فالله لم يخلق الإنسان عبثا في هذه الحياة الدنيا اوبلا هدف تعالي الله عن ذالك بل خلق العباد ليري سبحانه وتعالي اعمالهم وإستثمارهم لهذه الأوقاتوإغتنامها

حيث قال سبحانه وتعالي وماخلقت الجن والإنس إلا ليعبدون الذاريات56

فخلقهم لهدف عظيم فمن وعي هاذ الهدف وأستثمر وقته لطلبه فطوبي له ومن أضاعه وفرط فيه فقد خسر خسرانا مبينا حيث أخبرنا الله سبحانه وتعالي  عن الخاسرين في عدة آيات ثم أخبرنا في آيات أخري عن الرابحين منهم وذلك في قوله تعالي والعصر إن الإنسان لفي خسرإلا إالذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوبالحق وتواصو بالصبر العصر1-2-3

فقدأقسم الله بالعصر وهو الدهروالزمن لقيمته وأهميته لأنه زمن تحصيل الأرباح والأعمال الصالحة وهوأيضا زمن شقاء وخسران للغافلين والمعرضين.

ولكن الفائزين بالآية هنا هم الذين تواصو فيمابينهم بالحق وإغتنام اوقاتهم بما يعود عليهم بالفوزفحرصوا علي توصية بعضهم البعض بالتزام الحق والصبر والعبادة وحرصواعلي التناصح فيما بينهم كي يفوزو  بخيري الدنيا والأخرة جعلني الله وإياكم من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


... المقالة التالية »
  • محمد كريم الخوازمي | 2013-01-15
    شكرا للكاتب شيخ لمام  علي هذ المقال القيم والهادف ونرجومن الله ان يجعل ما يقوم به من جهد في سبيل خدمة الدين في مزان حسناته
  • طارق زياد الهوتيي | 2013-01-09
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته شكرا للكاتب الشيخ ولد لمام ولد حمبوب علي هاذ المقال الجيد والمفيد والذي يتعلق بمسألة نحن في أمس الحاجة إليها خاصتا في زمن طغت الوسائل الحديث والتقنيات علي الجانب الديني فيها إذ يوظف القليل من الأشخاص هذه الوسائل في خدمة الدين الإسلامي  ونطلب من من له معرفة بديننا الحنيف أن ينشره في هذه المدونة والذي يبدو انها من أكبر المدوانات علي ما أعتقد وشكرا

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق