]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

محمد حطب يكتب

بواسطة: Mohamed Hatab  |  بتاريخ: 2013-01-02 ، الوقت: 01:50:23
  • تقييم المقالة:

مجرد أمنيه,,,,, مع أن خيال الأمانى قد انفلت من عالمى من جراء هذا الذى يحدث من أمه نبيها و رسولها محمد حبيبى, وحبيب الله العظيم, أمه ابنائها يتصارعون من أجل اهوائهم, يتقاتلون من أجل أهوائهم,, فقد أصبح وللأسف هذا  الدين العظيم الذى لاقى رسوله كثيرآ من الاذى كى يكمل  رسالته ومن بعده الصحابه الكرام وكم من نفسآ ماتت من  أجل أن يصل هذا الدين لنا,,,ومابعد ذلك نتقاتل الآن بأسمه  والدين منا براء, فريقآ آمن بهذه الفكره التى ولدت ما بعد الثوره وهى الفكره الاسلاميه.حيث صار المتحدثين بأسم الدين  يتحدثون بحريه وفرضت رغبه فى تطبيق الشريعه الاسلاميه ذلك فريقآ ولله الحمد مال اليه علماء الدين ودعاة الدين جميعآ وفريقآ آخر حاذ على اعجاب الممثلين والمغنيين ومن يسمون  أنفسهم باليساريين .واللبراليين,وتلك المسميات التى ما حملتها اللغه العربيه ولا الدين الاسلامى, فعجبآ أنك اذا سألته  عن هويته قال فخورآ,, انا لبرالى.. انا يسارى.. ونسى أنه  مسلمآ, نسى انه يتعين عليه أن يقر باسلامه فقط, نعم هؤلاء مسلمون يصلون الجمعه ويشهدون بأن لا اله الا الله وان محمد رسول الله. لكن للأسف لا يدركون أنهم لا  يسقطون  بأفعالهم التيار الاسلامى فقط بل يسقطون الاسلام ويقظته لا يدركون انهم مأمورين بنصره دينهم واعلائه, ليس بعداء  علمائه ودعاته, حقآ ان الأمر فى منتهى الخطوره مما يجعل كل من يعلم خطورته فى قربآ من البكاء,, ولكن للجميع قولآ خيرآ من قولى (والله غالب على أمره لكن أكثر الناس لا يعلمون) صدق الله العظيم. فان كان لى أمنيه فى زمنآ جفت فيه الامانى من ذلك الواقع المرير. فأنا أتمنى أن يهدى الله كل غافل عن الحق الى الحق, وكل ظالم الى العدل وأن يهدى أمه الاسلام الى ما يحب ويرضى, يا رب أنت وحدك القادر على أن تخزى الظالمين الفاسدين وتكشف امرهم. فأكشف أمرهم للناس يا رب أييآ كانوا حتى تعلم أمتى الحق من الباطل وتهتدى الى ما تحبه لنا . يا رب وحد المسلمين. وأنصرهم على اعداء الدين. آمين يا رب العالمين,,,,,,,,,,,,,,,

.... لـــ محمد حطب ......  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق