]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تسلط اب

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-01-02 ، الوقت: 01:14:44
  • تقييم المقالة:

احسست راسى فيه دوار جعل جسمى فى انهيار

الخبر كان يقينا اشعل فى قلبى نار

قريبتى اتقدت غيظا فاطردوها من الديار

تمنعت عن تسديد دينا لابيها فانهار

تخيل ان له الملك يامر بكبرياء و اقتدار

و يحق له اختيارالرجل المناسب لها دون استشارة صاحبة القرار

الفتاة متعلمة ملمة بالقوانين و الاسرار

و صنعت لها حياتها و تواعدت مع قرينها المختار

لتبنى بيتا متواضعا بعيدا عن الاهل  الدار

اتتنى و هى منهارة تشكو و فى عينيها دموع ابرار

تتمنى الموت ان لم يتراجع الاب و يرد لها الاعتبار

الحياة مليئة بالمفاجات المضرة بالاعمار

ارى الزهرة مكسورة الخاطر و تتمنى الدمار

و الاب يتسلط و يلحق الاذى ببنته و يسبب لها العار

الجهل جعله انانيا متسلطا جبار ففرت البنت و لم نجد لها اثار


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق