]]>
خواطر :
سألت عنك جزر الأوهام ، غرقت مباشرة في مياه البحار، بعد السؤال...سألت عنك الوديان، جفت مياهها قبل حتى إتمام السؤال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الكون المادي هو جزء ضئيل مقارنة بحجم الطاقة المعتمة

بواسطة: Abdelfatah Benammar  |  بتاريخ: 2013-01-01 ، الوقت: 18:27:05
  • تقييم المقالة:

 

 

جاء في الحديث الشريف أن الرسول عليه الصلاة والسلام قال: ﴿ إني لأرى ما لا ترون واسمع ما لا تسمعون أطت السماء وحق لها أن تئط ما فيها قدر موضع أصبع إلا ملك واضح جبهته ساجدا لله...).[1]

 

والحديث يدعم نتائج أبحاث العلماء التي أفضت إلى أن الكون المادي لا يشكل سوى نسبة ضئيلة مقارنة بالطاقة المعتمة والأجسام المعتمة. وفي الطاقة المعتمة أو الظلمة خلق الله الخلق كما روي في الحديث عن رسول الله: " إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ خَلَقَ خَلْقَهُ فِي ظُلْمَةٍ".[2]

 

إن الأدلة العلمية جاءت خلافا لنظريات الفلاسفة وبراهينهم في مسألة خلق العالم وانتهائه، فقد توصل العلماء إلى نتائج أثبتت أن النجوم في الكون لا تشكل إلا 1% من مجموع كتلة وطاقة عناصرالكون، بينما تشكل سحابات الغبار والأجرام 5% والباقي، وهو ما يقارب  95% من الكون فما زال لحد الآن في نظر العلماء لغزاً مليئا بالطاقة المعتمة والثقوب السوداء والأجسام المعتمة. وهذا دليل علمي قاطع يثبت أن الكون المادي لا يمثل سوى نسبة واحد في المائة مقارنة بالطاقة المعتمة والأجسام المعتمة التي تعتبر الكون الأصلي الذي يحوي الكون المادي، بل أن هذه النسبة الكونية المادية الضئيلة ستندثر وتسحق ثم تبتلعها هذه الطاقات المعتمة

 

وقد تبيَّنَ أن كل الاكتشافات العلمية الحديثة تتوافق مع ما جاء في القرآن من أن النجوم تنفجر وتتحول إلى اللاشيء أو إلى ثقوب سوداء كما جاء في قوله تعالى: (وَإِذَا الكواكب انتثرت)،الانفطار2، وكلمة انتثار هي تعبير يراد به سحق مادة النجم من أساسها حتى وإن بقي محافظا على مجاله المغناطيسي وجاذبيته. وهذا المعنى نجده أيضا في آية أخرى: (وإذا النجوم أنكدرت)، وكون النجوم تطمس، وهو تعبير ينطبق تماما على النجم حين يموت كما بينت الآية: (فإذا النجوم طمست)

 

ونجد في قوله تعالى: (إذا الشمس كورت)، وهو تعبير يشير كذلك إلى أن الشمس ستنهار عندما تستهلك وقودها وتتداخل مادتها في بعضها ثم تنطفئ وتموت وتتكور، وفي اللغة جاء تفسير كلمة (كوَّر)، بمعنى أدخل بعضه في بعض وهذا ما يحصل للنجوم حسب النظريات العلمية الحديثة.

 

فظاهرة موت النجوم هي دليل قاطع على أن كل ما في الوجود ينتهي إلى زوال وكل شيء سيعود إلى الأصل كما جاء في القرآن في قوله تعالى: ((كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين)). فما من شيء في الكون إلا وتنسحق عناصره. وصدق الله وهو الحي الذي لا يموت إذ يقول: ((كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام)).[3]

 

وقد يوجد في آيات أخر إشارات إلى الثقوب السوداء، ولعل ذلك ينطبق مع ما يصفه العلماء بـ ((مكانس السماء العملاقة))، لكونها تبتلع كل ما يصادفها سواء كان ذلك الشيء ضوء أو أشعة أو مادة كما جاء في قوله تعالى: ((فلا اقسم بالخنس، الجوار الكنس))، والخنس في اللغةهو الشيء الخفي. وأما كلمة الكنس مشتقة من معنى المسح أو مسح صفحة السماء، والثقوب السوداء ينطبق عليها هذا الوصف القرآني تماما حيث تقوم بابتلاع كل من دخل مجالها المغناطيسي حتى أنه يختفي في مركزها، والثقب الأسود هو حقيقة حقل خانس.

 

فضلا عن أن الأبحاث العلمية التي أجراها العلماء على مدى عقود سلمت بحقيقة توسع الكون، وهي إشارة سبقهم إليها القرآن كما جاء في قوله تعالى: ( والسماء بنيناها بأيد وإنا لموسعون). وقد نزلت هذه الآية في زمن كان الناس جميعهم ومنهم الفلاسفة، ينادون بثبات الكون وينفون عنه الحركة. وظل هذا هو الاعتقاد السائد إلى أن أثبتت الأرصاد الفلكية عبر المجسات الفضائية ومناظر الرصد حقيقة توسع الكون وجري مجراته بمعدلات تقترب من سرعة الضوء.

 

من خلال هذه المعطيات والملاحظات نادى العلماء في مختلف التخصصات العلمية الفلكية والفيزيائية إلى أننا إذا عدنا بهذا الاتساع الكوني الحالي إلى الوراء يبدأ في التقلص مع الزمن حتى تلتقي كل صور المادة والطاقة الموجودة في الكون الظاهر منها والخفي، والمدرك منها والغير المدرك إلى أن تتراكم في جرم ابتدائي متناه في الصغر أو إلى ما يقارب العدم. وفي هذا الجرم أو العدم تنكمش أبعاد المكان والزمان حتى تتلاشى عندها مرحلة الرتق كما سماها القرآن. وفي هذه الكتلة البدائية أو مصدر العدم البدائي الذي كان في حالة من الكثافة والحرارة تتعطل عندها جميع القوانين الفيزيائية المعهودة.

 

عبد الفتاح بن عمار

 

[1]سنن البيهقي.

[2]فتح الباري (كتاب القدر) لابن حجر

[3]  سورة الرحمن  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق