]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اتجاهات فرق علم الكلام في الفلسفة الإسلامية

بواسطة: Abdelfatah Benammar  |  بتاريخ: 2012-12-31 ، الوقت: 10:45:21
  • تقييم المقالة:

 

 

المعلوم في حركة تاريخ الفكر الإسلامي وجود عدة فرق ذات توجهات مختلفة، فرقة تقدم النقل على العقل وفرقة تقدم العقل على النقل، وفرقة ثالثة تجمع بينهما وترى أن إدراك كل حقيقة روحية لا يتم إلا من طريق النقل والعقل.

 

الفرقة الأولى: تعتقد أن العقل قاصر على الإحاطة بحقائق الأمور الإلهية ولذلك فهي تتمسك بحرفية النص حتى وإن كان من رأى منهم أن الرجوع إلى العقل ضروري لاستخدامه في الدفاع عن الشرع.

 

الفرقة الثانية: لا تعرف شيئا دالا على معرفة الأشياء وأسرارها سوى العقل، فهو حاكم مطلق في الأمور الدينية والدنيوية، وهو يقضي بضرورة الشرع لتنظيم سلوك العباد، على اعتبار الناس غير قادرين على سلوك طريق الحق والخير بفطرتهم مقارنة بالذين بلغت درجة المعرفة والنضج العقلي لديهم، إذ بإمكانهم إدراك الحق بأنفسهم من غير أن يكونوا محتاجين إلى إيمان ووحي.  

 

الفرقة الثالثة: وهي تعمل للتوفيق بين رأي الفرقتين الأولى والثانية، أي بين النقل والعقل وتحديد عمل كل واحد منهما.

 

الفرقة الرابعة: وهي فرقة صوفية ترى أن الوصول إلى معرفة الحقيقة لا يتم إلا من خلال الحدس الروحي والكشف الباطني وما عدا ذلك لا يوصل إلى نتيجة.

 

عبد الفتاح بن عمار

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق