]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الليبيين مش لاقيين من العظمة إلا الحديث عنها

بواسطة: نون النسوة  |  بتاريخ: 2012-12-29 ، الوقت: 21:19:19
  • تقييم المقالة:

الليبيين مش لاقيين من العظمة إلا الحديث عنها من شدة شعورهم بأنهم "محرومين مساكين" دائما ما تكرر كلمات العظمة والتمجيد حتى في الحورات التي لا تستلزم ذلك. وأصلا هذا بسببهم، فهم لا يتركو باباً للتأخر والتخلف إلا ويطرقونه، من التعصب وعدم إحترام حرية الآخر هذا ما يجعلهم لا يتقدمون أبدا، ولن يتقدموا ويعرفو العظمة حتى يكفو عن الحديث عنها، ويباشرو بالعمل على أن يكونو في مستوى جيد أولاً قبل الإقتراب من العظمة "فلا نصل للسحاب أو إلى النجوم بمجرد النظر إليهما" نحتاج لوسيلة نصعد بها إلى أعالي السماء هنالك من بنى أبراجا وهنالك من صنع الطائرات وتجول بها بين السحاب أو مركبات إخترق بها الفضاء وغموضه وظلمته، لكن من يكتفي بالنظر للهدف البعيد ويعتقد أنه بذلك يدركه هذا ليس إلا واهيا.

أماني الزاوي

http://www.facebook.com/photo.php?fbid=184022201743531&set=a.129081397237612.41745.100004072573041&type=1&theater&notif_t=photo_comment


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق