]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ستة خطوات لإدارة الوزن

بواسطة: الكاتب :عبد الرزاق الجبوري  |  بتاريخ: 2012-12-29 ، الوقت: 21:11:25
  • تقييم المقالة:

 

ترتكز الية عمل جسم الانسان على  التوازن. أي خلل في  التوازن يسبب مشاكل خطيرة  .

 وهو ما يشمل  موضوع  وزن الجسم, حيث ان انخفاض وزن الجسم أو زيادته عن المعدل الطبيعي له تأثيرات وانعكاسات صحية خطيرة.

سر الحفاظ على  الوزن الصحي في عبارة بسيطة هو ان تكون السعرات المتناولة مساوية

 او اكثر قليلا من السعرات المستهلكة .السؤال المهم كيف يمكن عمل ذلك التوازن ؟ و كذلك التحدي الاكبر هو المحافظة  على الوزن الصحي.

  قبل وضع خطة برنامج تعديل الوزن  يحتاج  اخصائي التغذية او الطبيب  القيام بعدة خطوات مهمة لتحقيق الهدف المنشود ومن تلك الخطوات:

1.     التحقق من الحالة الصحية

ان الهدف  من تخفيض الوزن او المحافظة على الوزن ضمن  الحد الطبيعي هو المحافظة على صحة الجسم. عند اتباع برنامج لتخفيض الوزن وبدون مراعاة الحالة الصحية يسبب مشاكل صحية  ويزداد ضرر تلك المشاكل عند وجود امراض مزمنة  وغيرها من الامراض الاخرى.



 لتجنب تلك المشاكل ,لذا من الضروري تقييم الحالة الصحية للشخص الذي يرغب بتخفيض الوزن لمعرفة المشاكل الصحية التي يعاني منها  لأخذها بنظر الاعتبار قبل وضع برنامج تخفيض الوزن ,يقوم طبيب العائلة او لجنة من الاطباء المختصين بتقييم حالة الشخص  .. لكي يكون اكثر ملائمة ويحقق الهدف المنشود.

2.     تحديد الهدف

اول خطوة في مسيرة تخفيض الوزن هي تحديد ما هو الوزن الذي ينبغي الوصول له ، ومن ثم المحافظة عليه. على سبيل المثال  تخفيض الوزن ,  زيادة الوزن او المحافظة على الوزن الحالي.

3.     تحديد عدد السعرات الحرارية

السعرة الحرارية هي وحدة قياس الطاقة التي  تحتاجها  الخلية في جسم الانسان لاستمرار العمل.  ويحصل عليها من الغذاء الذي يتناوله وتأتي من الدهون والكربوهيدرات وكذلك من البروتينات.


 كل شخص يحتاج الى عدد معين من السعرات الحرارية والذي يعتمد على عدة عوامل منها الجنس, العمر, مستوى النشاط البدني, ووزن الجسم. تستخدم معادلة رياضية لحساب عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها  الشخص تضم الطول ,الوزن ,العمر, وبمقارنة النتائج مع جداول خاصة لهذا الغرض.

4.     تصميم  الوجبات

بعد اتمام الخطوات السابقة تأتي مرحلة مهمة  وهي تصميم خطة الوجبات اليومية التي يجب

 عل

ى الشخص تناولها والتي تزوده بالعناصر الغذائية وعدد السعرات الحرارية اللازمة لكي يستطيع العيش بصحة .

ولابد من مراعاة الجانب النفسي عند تصميم  خطة التغذية وتضمينها اغذية متنوعة لكن بالكمية المناسبة لتجنب زيادة الرغبة بأغذية معينة لم تتضمنها الخطة بالتالي نشوء رغبة جامحة وشديدة لدى الشخص لتناول كمية كبيرة منها.

بالتالي عدم الالتزام والذي يقود لفشل الخطة .  لذلك من المهم ان تتسم الخطة تنوع  الاغذية مما

 يلبي كل احتياجات ورغبات الشخص وتجنب الملل اثناء الخطة ولضمان حد مناسب من الالتزام.

5.     تصميم برنامج النشاط البدني 

تعتبر ممارسة  الرياضة الجزء الثاني  من المعادلة. بهدف التخلص من الفائض من السعرات

الحرارية في حالة تخفيض الوزن, وللحصول على الفوائد الصحية من ممارسة التمارين. ولابد   من مراعاة الحالة الصحية ومدى الحاجة للنشاط البدني في حالة زيادة الوزن.

6.     التقييم الدوري للبرنامج

للتأكد من ان تنفيذ البرنامج يسير كما مخطط له, وللتدخل في الوقت المناسب واجراء التعديل المطلوب للبرنامج , لابد من اجراء مراجعة  بيانات النتائج ,وتحليل تلك المعطيات و مناقشة تلك البيانات مع الشخص المعني وتشجيعه على ابداء المقترحات لتطوير البرنامج لأنه هو الشخص الذي يطبقه وبالتالي هو اكثر شخص يستطيع ملاحظة نقاط القصور فيه  باستمرار لمعرفة ان البرنامج يسير بالاتجاه الصحيح.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق