]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عـــــــــــابــره

بواسطة: قيس العُمــــــري  |  بتاريخ: 2012-12-29 ، الوقت: 15:08:15
  • تقييم المقالة:


 لـــــــم أشــــــــأ أن أغلـــــــق الستـــــارة فــــــــــي وجههــــــا احتــــــرت ... ترددت .. همـــــس صوت من الأعمــــــــــــــاق قائــــــلاً : انتضــــــري فلربمـــــــــــا أعـــــود طفلاً عـــــابثــــاً كمـــــا كنت سابقــــــــــــاً ....
مــــــــــرت سنيــــــــــن عديـــــده و قلبــــك النابض ما زال يدفـــــــــــع بالدم الأحمـــــر جــــاهداً ليوقــــــف قدمـــــــــــان طالمــــــــــــــــا ركضـــا سعيـــــاً عــــن قلـــب بديــــل ...
صديقتــــــــــــــى أبحــــث عنـــــك مـــــذ كنـت رضيعــــــــــاً حالمـــــــاً ملفعـــــاً بالستــــائر .. كــــانت عينـــــاي تبحـــث عنـــــك منذ ابصرتــــــــــــا الوجــــــــــود ولكن الى متى !!!!!!!

ســـــافرت بعيـــــــــــداً قاطعـــــــــةً بحــــــوراً و سهـــــولاً و لكن الى متــــــــى !!!
لا بد أن تعــــــــــــــودي فمكــــــانك ليـــــس حيـــــث تمكثيـــــــــــــــن .. مكــــانك ليـــس حيــــث تبحثيــــــــن .. مكــــانك ها هنـــــــا أقرب اليـــــك ممـــا تتصوريـــــــن ....

هكــــذا نحـــن طالمـــــــــا بحثنــــــــــــا فـــــي أماكــــــن أبعـــــد ممــــا يطــــال خيــــالنا و لكــــن عدنـــــا الى حيــــث تطــــأ أقدامنـــــــا ...

ســــافري .. تغربـــــي .. أهينــــــي كرامتــــك .. ذوقــــــي طعـــــم العنـــــاء .. برد الشتــــــاء .. ولكـــــن أيقنــــــي انك ستعوديـــــن لأنـــــه سيضيق بـك ما اتســــع .. و سيطفـــأ بوجهـــــك ما اشتعـــــــــــل ..لأنـــــك لســــت مــــن حيـــث لا تنتمــــــن .. و أنـــك ستدركيــــــن بعــــد فوات السنيــــــــــــــن أنـــك طالمـــــــا رأيــت ما تبحثيـــــن و كنـــت تتجاهلـــــــــــن و تتصنعيــــــــــــن أنه بعيـــــدٌ عنــــك بعد الصيــــــــــن ...

لا يا سيدتـــــــــــي .. سيأتــــي اليوم الذي يتوقــــف فيــــه قلبـــك عن العمــــل ليبدأ قلبـــــي بالنبض دافعـــــــــــاً بالاكسجيــــــن ...

مـــاذا ؟؟ لا تعرفيــــــــــــن ؟ لا تعلميــــــــــن من اكــــون ؟ انــــــها لسخريــــة القـــدر .. أمثـــــالك يأبى النضـــــــر ... هــــل غيـــــرك البــــعد والهجــــــر !!
هل نسيـــــــــتي أيـــامنا منذ كنــــا صغـــــاراً .. نلعب , نلهـــــو , نتراشـــــق قطرات المطـــــــر ..!!
هــــل نسيتــــــــــي كــــم فررنـــــا من أهلنــــا مرارا .. و غرسـتك في قلبــــي أياما وأعواما .. هــــل نسيتـــــي يومـــك الأجمــــــل عندمــــا قبلتـــك قبلــــة و قلتـــــي لقد عشــــت خيــالا !!!
نعـــــم إنهــــا لأيامــــي الآخيــــــــــــــــره .. فتــــاتي تستكبــــر علي و تعيــــرني بضعــف الحيـــــلة والفتيــــــله .. و قد تنكــــــرت لأيـــامها العسيــــــره عندمــــا كانت تنتضــــر أسبوعــــــاً كاملاً لكــــي يضــــاءُ فــــــي بيتهــــا قنديــــلاً و فتيــــله ....
ولكـــــن ارحلـــــــي عودي من حيــــث اتيت فلـــــم يعــــد لك مكـــــانٌ ها هنــــا فقلبـــــــــــــتي ليــــــس فندقـــــــاً يأوي هاجـــــــرةً و رحيـــــــله .....
                                                                       قيس العُمـــــــري

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق