]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

برجك ..........اليوم

بواسطة: فدك الصحفية  |  بتاريخ: 2012-12-28 ، الوقت: 09:40:28
  • تقييم المقالة:

 

برجك ......اليوم

في الصباح الباكر وأشعة الشمس تخترق زجاج السيارة وطابور الزحام الممل الذي يكسر ملله بصوت الفيروز

فيقع نظري على احد الركاب وهو يتصفح جريدة وملامح الانزعاج قد رسمت على وجه

يأخذني الفضول فإذا بي أجده يطالع "برجك اليوم"

الأبراج وما إدراك ما الأبراج وما تحمله في جعبتها من إخبار تغير حال الإنسان بما إن تتم قراءتها  وكأنها صك مختوم بحال اليوم

مهما اختلف تعلق الإنسان بها أو نكرانه لهل تبقى حالة لا يمكن نكرانها  ولا يمكن التغاضي عنها لوجودها منذ الأزل مع اختلاف تعلق الناس بها في القدم العذر لهم لقلة  المعلومات ولكن اليوم لا يوجد مبرر للمبالغة بها

عجيب أمر هذا  العالم وعجيب أمر الإنسان المعاصر 


... المقالة التالية »
  • خالد اسماعيل احمدالسيكاني | 2013-03-25
    قرات العنوان  وكان ظني  عكس ما فلت  وبعد قراءة الموضوع  كبرت في عيني لواقعيتك  لان   الصحافة  تكتب العكس عادة ولي مقال مشابه اكثر تفصيلا
    لك تحياتي الاخوية الصادقة  حماك الباري من كل سوء
    كنت هنا
  • طيف امرأه | 2012-12-28

    صدقتِ غاليتي ...

    لما نتعلق بشيء غير محسوس ومجهول ؟؟

    أليس من المفروض ان نكون واقعيين مؤمنين بأن ما يريده الله تعالى بحكم الغيب وبيده هو لا برؤية الابراج

    او تسجيل حسابات فلكيه ..؟؟!

    المفروض ان نكون اكثر وعيا ولا نربط حياتنا بهذه الامور التي لا تغني ولا تسمن و لا تغير او تبدل من حياتنا شيء

    لك الود والورد يا صاحبة الحرف الواقعي

    محبتي حيثما انت وسلمت

    طيف بكل الود والحب

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق