]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

للقدس اني ذاهب

بواسطة: صهيب حجاب  |  بتاريخ: 2012-12-24 ، الوقت: 22:42:44
  • تقييم المقالة:

"للقدس اني ذاهب"،شعار دورة المعارف المقدسية المندرجة ضمن حملة مشاعل القدس للمستوى الأول،التي احتضنتها مدرسة المستقبل لتعليم اللغات بالمسيلة،حيث شهدت المؤسسة نشاطا حركيا كبيرا  صباح الاثنين 24 ديسمبر 2012 الموافق ل10 صفر 1433 هجري،حيث حل فيه ضيف على عاصمة الحضنة وهو الأستاذ محمد سعود،الذي أطر هذه الدورة بامتياز،بأسلوب نموذجي واكاديمي قدم فيه للمشاركين،باقة من المعارف المقدسية وحول المسجد الأقصى،ببرنامج ثري ومميز تجاوب معه ممن حضر الدورة، فكانوا  كالذين غاصوا في أعماق تاريخ القدس فغرقوا فيها حبا واشتياقا.حيث شهدت القاعة أجواءا رائعة وأخوية،انها القدس،قضيتنا المركزية،جمعتنا من أجل هدف واحد وهو التحرير.

برنامج اكاديمي ثري على فترتين

تميز برنامج الدورة بتقسيمه الى شطرين،أول في المرحلة الصباحية،و الثاني بعد الزوال،افتتح  بتلاوة أيات من الذكر الحكيم تلاها الأخ عبد الرحمن،بعدها تم تقديم نبذة تعريفية عن رابطة شباب لأجل القدس العالمية،اضافة الى موجز لظروف تأسيس فوج رابطة شباب لأجل القدس بولاية المسيلة،بعدها تم تقديم شرح موجز ومفصل عن دورة مشاعل القدس"المستوى الأول وأهم ماستتضمنه من مادة علمية مقدسية،ثم قدمت لمحة تعريفية عن الأستاذ محمد سعود،لتنطلق الدورة بعد ذلك مباشرة.

انطلاق الدورة....ولحظات ترقب

ما ان بدأ الأستاذ محمد سعود،الفقرة الاولى في دورة مشاعل القدس، حتى كانت كل الأنظارمتوجهة نحوه،تركيز كبير  حول كل كلمة سيلقيها،وقد تضمنت أول فقرة سؤالا قام بطرحه الأستاذ:هل تعرف المسجد الأقصى حقا؟،ثم باشر بتعريف وسرد فضائل المسجد الأقصى،تلاها فقرة أبواب وأسوار المسجد الأقصى،ثم التعرف على مختلف مصليات المسجد الأقصى،وبعدها فتح المجال للاستفسارات والنقاش،حيث أجاب الأستاذ محمد سعود على أسئلة المشاركين بأسلوب نموذجي،وسلس مع الحرص على ايصال المعلومة بدقة متناهية ونموذجية،بعدها جاءت فقرة الاستراحة،حيث أعدت على شرفهم وجبة غداء مميزة،وتزامنت فترة الاستراحة مع صلاة الظهر،بعدها أرجئ افتتاح الفقرة الثانية من الدورة الى بعد الزوال.

فقرة مسائية بعنوان:فلسطين قضيتي المركزية"

انطلقت أشغال الشطر المسائي لدورة مشاعل القدس،حيث أخذنا الأستاذ محمد سعود في جولة تعريفية لباب البراق وحارة المغاربة،ثم عودة عبر صفحات التاريخ لاحتلال مدينة القدس وهدم الحارة،وتم بعدها عرض فيديو الأقصى أمانة،والذي يتضمن الحفريات  وعملية تهويد المقدسات،وجرائم الكيان الصهيوني التي يحاول البحث  فيها عن دلائل تاريخية للهيكل المزعوم من محض خياله،لكي يصور للعالم بأن لليهود حقا في فلسطين المباركة،كما أردف الأستاذ محمد سعود قائلا:يجب أن نتحرك للتصدي لحملات تهويد الأقصى،بكل ماأوتينا من قوة،بأنشطتنا الثقافية والتربوية،وبدعمنا المعنوي والمادي للقضية الفلسطينية التي اعتبرها غير قابلة للنقاش،داعيا الشباب المشارك بالدورة الى ضرورة ترسيخ الثقافة المقدسية في أوساط المجتمع والتمسك بها،وتعليمها للأجيال،مشيدا وداعيا الله عزوجل أن نكون من الجيل المحرر للأقصى بحول الله.

ختاما تم توزيع شهادات مشاركة للشباب المشارك بالدورة الذي نتمناه دوما أن يبقى شعلة تضيئ منائر القدس ويحمل قضية المسلمين الأولى،كما تم تكريم الأستاذة نعيمة قارة مديرة مدرسة المستقبل،التي وقفت على كل صغيرة وكبيرة وقدمت تسهيلات كبيرة لفوج المسيلة،وكذلك تم تكريم الأستاذ المدرب محمد سعود،نظير تأطيره المتميز والأكاديمي لهذه الدورة،على أمل الالتقاء في مشاريع مستقبلية للرابطة.

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق