]]>
خواطر :
شُوهدت البهائم على أبواب مملكة الذئابُ وهي تتنصتُ ... البهائم للذئابُ وهي تتساءل...أهو يوم دفع الحساب أم صراع غنائمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وجه الاخر

بواسطة: الشاعر أبوشهاب فهد الجماعي  |  بتاريخ: 2012-12-24 ، الوقت: 22:11:29
  • تقييم المقالة:

 

  وجه الأخر

 [1]

حين يتكسر وجهي أحزان في المرآة

لا يفزعني

بل يصبح أكثر دفئاً

ويصير لديه ريشٌ طيفي

ووجه الأخر حين أراه

والبؤس يغيم بأرجاه

طفل أمه تلقط أشلاه

وشعوب أخرى في مأساة

وضجيج أنين الاسترحام

وغروراً يقتل أفواج لهواه،

............،

.............،

حينها تتراءى في روحي الصحراء

جفافاً لا يحمل مرساة

[2]

هكذا صارت روحي حيرى

هكذا تندهش الدمعة من عيني وتصير بخارَ

وفي سخرية المشفق قالت:-

[ ما من شيءٍ إلا وله قدرا

فرمِ عينيك في البحر........ لتبكيك جميع البؤساء

ما  يُبكيك قد يتجاوز حد بكائك

فتصير عيناك صخرا

ما يفنيك قد يتجاوز حد فنائك

حتى حياة غبرا

ولهذا كان العظماء

من يفنى في شق طريق للضعفاء

من مات كي شعب يحيا

من لاك الصمت في حنجرة خضراء.]

[3]

ما قيمة طير يتراءى عجزاً في نظراتي

ما قيمة حضن جُمع وفيه شتاتي

ألي أبقى مذبوحاً في وجه الآتي !؟

كذالك زئير الصحراء وصمت حنجرة خضراء

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق