]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مريم .. ( من مجموعة أقاصيص فريدة ) ـ د

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-12-24 ، الوقت: 11:20:21
  • تقييم المقالة:

(  5 ) 

اكتشفت مريم أوراقا تنتظر العين 

وكتابا لا يصدر صوتا أو يهدر موج 

لا يشكو هجرا أو ظلما ، أو حتى يئن 

طوعا يأتيها ، إن ترغب ، ويبث الشوق 

وينام طويلا في صدر ، لا يشكو ألما من حمل 

لا يفشي عن صدر لغو .. يحتمل كثيرا من نبض 

لا يفشي السر .

أغلقت مريم أبوابا ، واختارت ركن 

تعشق في كتب تقرأها .. تغرقها ببوح .

أحيانا تترك أسرارا في جوف كتاب 

وحينا تتركه حرا سترا للصدر .

عشقت مريمنا للجسد رغبة في عري 

تقول كتابا لن يفشي من جسدي السر 

تشعر كلمات من كتب تغزوها وتبث الدفء 

تغرق مريمنا ... تلتذ في بحر الحرف 

تنمو الكلمات أعشابا من صدر كتاب 

تحمل مريمنا أفكارا .. تلد الكلمات .

____________________ 

باتت مريمنا تغزلها حروف 

حرفا في حرف تنسج أشعار 

ترى الكلمات تعشقها .. شيطان الشعر يغويها 

ومن جان ومن أنس ... تيجان الملك تأتيها 

فكتبت أنها شمس وقد عشقت من كونها بحرا بطي الموج يأويها 

ونار العشق تنضجه ... في الأفاق تنشره 

ورأت أنها أم 

وأن الشعر موصول به الصدر .. أفواه الناس ترضعه 

ومن زاغ عن الإرضاع من صدرها مريم شيطان الشعر يكويه 

ومن يفطم عن صدرها مريم من الشعراء في تيه 

________________ 

كست مريم مرآة حجرتها بأغلة من الكتب 

بها تكتب : هنا ترقد عشيقة حرف لم تلد .

_________________   تتبع _________________ 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Iysl Ahmed | 2012-12-27
    ارى استاذى انك ابدعت وكتب القلم ابداع ابداع فى كل جملة تصف الحال وكأنك طبيب نفسى تشرح ما تمر به صاحبة القصة التى ارى انها مظلومة فى هذا الزمان الذى قسى عليها رغم انى ارى انها سعيدة باحلامها كما فهمت من سطورك لانها عشقت الكتاب والحرف واخذت تنسج احلام وايام وابناء وعاشت بها وفيها سعيدة ولكن ها تتخيل معى وماذا بعد هل ستستمر السعادة الوهمية وماذا اذا افاقت وفركت عينيها ؟؟؟؟ ووجدت انها تحلم وان هذا كله من الخيال ؟؟؟؟ وهل ممكن ان تظل هكذا ام انها مريضة بالفعل ؟؟؟؟
    اعذرنى استاذى اعتقد انى اعيش معها وتفاعلت معها ام ان ابداع كلماتك جعلنى ارها امام عينى .سلمت استاذى 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق