]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على حسن السعدنى يكتب : هيبة القضاء خط احمر

بواسطة: على حسن السعدنى  |  بتاريخ: 2012-12-23 ، الوقت: 17:26:17
  • تقييم المقالة:

 

 

 

على حسن السعدنى يكتب :

 

هيبه القضاء خط احمر

 

اصبح اليوم التطاول والتشهير صفة هذا العصر الذى يتغير بسرعة البراء ولكن هذا التطاول يصل الى نزهة واسم القضاء المصرى الذى يعتبر باب الحل والحق للمواطن وروح القانون العادل هذا خط احمر لان القانون هو روح الوطن وتقديس الشريعة والاديان واذا ارد الانسا ن الاعتراض على شياء علية الاعتراض بالادلة والبرهان وتقديمة الى يد العادلة التى لم ولن تحكم الا بالعدل لان القضاء هو جهاز التنفس الصناعى للانسان الذى يصل عن طريقة  الاكسجين للرئة وهى  مادة القانون والعادلة

القضاء المصرى خط أحمر ولا يجب التدخل فيه بأى حال من الأحوال، إن حيادية القانون مع الفصل التام بين السلطات الثلاث تشريعية وتنفيذية وقضائية، هو الضمان لعملية بناء دول ديمقراطية عصرية التى نتطلع اليها 

تلك اللعبة الخطيرة التي بات البعض في مصر يمارسها دون الانتباه إلي خطورتها وإلي عواقبها الوخيمة التي يمكن ان تطال الجميع . وهذه اللعبة هي التطاول علي القضاء المصريبمجرد ان يصدر القضاء حكما لا يرضي البعض . فانهم ينطلقون في التطاول علي القضاء المصري ويتهمونه بالفساد ويطالبون بتطهيره إلي اخر العبارات المرفوضة والتي كان يجب عقابهم عليها لو كانت الاوضاع طبيعية في مصرليعلم الجميع  ان القاضي لا يمكن بأي حال ان يصدر حكماً الا بما يثبت له الادالة والمستندات ويطمئن اليه ضميره مهما فعل اى شخص اخر. والا مإستحق ان يجلس علي منصة القضاء ولا عبرة بعد ذلك بما يفعله الرافضون لحكمه ان عمل القاضى فى مجال القضاء  وسام على  صدر القضاء المصري لان القضاة اصدروا احكامهم رغم مناخ الارهاب الذي يحيط بهم. فعلينا ان نساعد القضاء ولا يمس باى اساءة  لانهم هبيه الدولة  فكل التقدير والاحترام والعرفان لقضاء مصر وشعبها.

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق