]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

و الـــــآنـ مـــــاذَا...

بواسطة: خديجة  |  بتاريخ: 2012-12-18 ، الوقت: 10:12:58
  • تقييم المقالة:

 

و الـــــآنـ مـــــاذَا...


أحببتك و لم أدري كيف..و لــمـاذَا..


أخــذتــ قلبي من دون أن تستشيرني...و لم أقل ما هذَا..

سهــرتــ الليــالــي أنتظــركــ .. و عني غبتــ..و لــم تــأتـــ أبــدَا..

و بـــعــد زمـــنــ طـــويـــل ..أتيــتـــ...و الدمـــع علــى خديــكــ فـــاضَـ..

ســـألتكــ مــا ســر هذه العبراتـ...لــم تتـــكـــلم..و الصـــمـــت بيننــا ســـادَ..

لكــنــ كلام عينيكــ اللتان لم تجرآ النظر لي اوضـح لـي ...ما كنتــ منه خائفة... و اليــأس في قلبي ازداد...

كنت على أمل كبيــر في رجوعك لأحضاني..لـكنكــ قررتــ فجــأة الابتعــاد...

لـــا أدري لمـــاذا...

فقــد منــحتــك عمـــري...-وهل يوجد منه أغلى؟؟- لــكــن،للأسف..مـــا مــن إفــــادَة...

لــا تختبــئ وراء دمــوعـكــ..فــ قنـــاع الكــذبــ و الخيــانة عن وجهكــ الآن سقط...و بــ تمثيلكـ هـذا!..فــعلا تستحق منــي شهادَة...!!

أمـــا الــآنــ..عد لــأحضــانـهـا..و أعد لي قلبي..لـأنكــ لستـ للأمانة حــافظـَـا..

و حصتكــ درس .. دقــ جرســه و انتهــى..و لــن أعيده..فقد تعلمته منكــ جيـدا..

**خ.أ**
 

 

   
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق