]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

طارقة بابي

بواسطة: الحسين براحــة  |  بتاريخ: 2012-12-17 ، الوقت: 11:52:16
  • تقييم المقالة:

طارقة طرقت بابــي

فتحت عليها النوافــذ

وقفت على بابي

وهي تعرف القواعد

تـنتظر الإذن بالدخول

وهي لا تعرف معنى الخمـول



الطارقة أصبح لها كلام وصوت

إنها مرسولة السعادة والهنا

قلت لها كيف أساير الأمور ؟

قالت: الأمل والمحبة أزكى المناهل

لقد دقت ساعة حرق  المراحل 

 

من هذي التي تبتسم لي ابتسمامة المحبين ؟

وتقول لي : أنا الآن من المقربين....؟

تهادت أمامي العواطف الممتـنـة

فلا القلب أمهلنــي الإنصات إلى آنـــي

ولا العقل كفّ عن البحث في المعاني


من بعيـد سألتْ عنــي عبر الأثيـر

من بعيد لوّحت لي حنانا ومحبـــة

في عينيهـا أصبحـت كالأمـــير


مغامرا  لا يبالي فداء لجميلته الشابة


بشراك قالت لي الرياح

بوجه يغار منه وجه حسنـاء

بشراك بنور يشع كل صباح

ومنه تشحـذ الأقمـار الضياء

اهتز قلبي حين أبصر الضياء


هام في فضاء عشق آنسـة هيماء

فلا تبخلي على متيم يرى فيك الرجاء

و يهوى حديثك المصقول الأجـزاء...

 

                                   الحسين براحة ـ صفرو ـ المغرب

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق