]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الافرح الحزينة

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-12-12 ، الوقت: 23:01:16
  • تقييم المقالة:

امازح قلبى لاجعله يرقص على دقة الطبل و المزمار لما تاكدت انك تسكنيه لابعث فيه السلوى و الامان

تتمايل الشرايين المتدلية  منه الى كامل الاعضاء كراقصة متمرسة على حب المغازلة باتباع اروع الالحان

 تصل الاعضاء فتعطيها رهيقا ينشطها و يبعد عنها الكسل فيجعلها تتوق للحنان 

فتشارك القلب الافراح بقدوم ضيف عزيزا عليها و تتمنى ان تتطول اقامته لتدوم الفرحة و تزول الالام

لكن قلبى اشتكى فجاة من توعك اتاه  فابطل الفرحة و حل محلها الالام و الاحزان

الحبيبة غادرت وقتها لما احست بغدر و خدلان 

حسبت ما قيل لها حقيقة و ما هى للحقيقة بمكان 

النميمة صادرة  من عميل متواطىء كداب يريد ان يفسد علاقة ملؤها الحنان

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق