]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سـألـتـنـي؟؟بقلم ...معتصم السبع

بواسطة: معتصم السبع  |  بتاريخ: 2012-12-12 ، الوقت: 14:26:15
  • تقييم المقالة:

 

سـألـتـنـي؟؟

 

ألا تعـلمـيـنَ من تَـكـوني يا حبيبتي؟!.مـاذا فَــعــلَ جـَـمـــالُـكِ بـحـالــــــــــي؟!

أنتي من تَـشابَكـت بِحُبكِ شَرايينـي...وأصـابَـنــي زِلـــزالٌ حَـــرّكَ قـــلـــــبـي

وانشَقتِ الأرض من تَحتِ أقـدامـي...حـتـى اخـتـلَ كــــلَ تـــوازُنـــــــــــــــي

فَـاخْـتَـلـط عـليَّ مكانــي وزَمانــــي...وتـوقـفـت دقــاتُ عـقــاربِ سـاعـتــــي

فِـسَـلـبْـتـي  عـقـلـي وذاكـرَتــــــــي...نَـسـيـتُ مـن أنا ومـاذا فَـعـلـتُ بـالأمسِ

وكَـأنـنـي أولــدُ مـن ثـانــــــــــــــي...حـاولتُ الـتـذكرَ ما تَـذكرتُ إلا عيـنـاكِ

فـأصـدرتُ مـن جديدٍ شَهادةَ ميلادي...أَنـي وُلــــدّتُ فــي مـوطــنِ الــغــــرامِ

وتَـرعـرَعـتُ بـيـنَ أدفءِ الأحضانِ... عـلى يـدِ أغــلــى الــغـَوا لــــــــــــــي

بـالـحـبِ أصـبحـتِ عــمودَ حـيـاتـي...عـنـوانــي فـي الـدنـيـا ووجــــــــــودي

أنـتـــي مـن صـنـعَ تـاريـخــــــــــي...الـحـاضــرَ ونـسـيـــتُ معكِ المــاضــي

قصةَ عِشقنا هذه سَتتوارَثَها الأجيـالِ...وسَيـكـتُـبَ عـنـا عُـلـمـاء الـتـاريـخــــي

في كـتـابٍ يُـسمـونَهُ عُظماءَ الـحـبِ...يُسطِرون حكايتنا وهم مُرتَعشوا الأيادي

عـلى ورقِ الـوردِ فـائـحِ العـطـــــرِ...بِـحــروفٍ تَــلـمــعُ كــالــذهــــــــــــــبِ

حـتـى لا تـَفـوتَ الأصـمَ والأبـكـــمِ...ويـمــرَ عـــلـيــهـــا الإنـــسَ والــجـــانِ

ويَـقرَأهـا كلَ عـربـيٍ وأعـجـمــــي...لـتـعـلمـي أن  حـبــي لـكِ غـيـرَعــــادي

بـل هــو خـــــــارقٌ أسـطــــــوري...مـا عَـــرفــهُ الــعشــاقُ قـبلـكِ  وقـبـلـي

سـيُهـملونَ ما سَـبق من الـقـصــصِ...وسَـتُـنْـقَـشُ قِـصـتُـنـا على جدارِ الزمنِ

الآن وقَـــد عَـلِمـتـي مَـن تَــكــونــي...أتمني أن لا أَكونَ أقـلَ ممن تَـكـونـــي؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق