]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نص مسرحية ( حارس ورئيس )

بواسطة: عمار نعمة جابر  |  بتاريخ: 2012-12-12 ، الوقت: 08:20:40
  • تقييم المقالة:

 

حارس ... ورئيس عمار نعمة جابر  هو ببدلته العسكرية ... مسدسه يتدلى من خاصرته ..                حارسه الشخصي يدور بعينه يميناً وشمالا..                                                             يقف خلفه ..                                                   هما يقفان لتحية جموع الشعب ...                                                                       جموع الشعب تهتف ...   الجموع: ( تهتف بصوت عالي ) هم ... هم ... هم ... الحارس: ( يشير إلى الجموع بالصمت ) الجموع: ( تهتف )      هم ... هم ... الحارس: ( يشير إلى الجموع بالصمت ) الجموع: ( تهتف )   هم ... الرئيس: ( يخرج مسدسه ...                        يطلق النار ....                              باتجاه السماء   ) الجموع: ( ولأن السماء مقدسة لديهم ..                                              صمتوا  .. ) الحارس: ( يتوعد الجموع ...                            بإشارة من يده ..) الرئيس: ( يتنحنح ....                       يرجع مسدسه إلى قرابه ) الجموع: ( تحدق نحو الرئيس ..                                بعيون خائفة ..) الحارس: ( يشير إلى الجموع ..                                     بالتصفيق الشديد ..) الجموع: ( تصفق بشكل مفرط جداً ..                                              جداً .. جداً ) الرئيس: ( يرفع يده ..                             ليحيي جموع الشعب ..                                                وهي تصفق له ) الجموع: ( تشتد في التصفيق ...                                         إلى درجة الثورة ..) الرئيس: ( يسرع بحركة يده ..                                     وهو يحيي الجموع ) الجموع:  ( يتوقفون فجأة عن التصفيق ..                                            وبدون مبرر ) الرئيس: ( لا زال يلوح بالتحية ..                                        إلى جموع الشعب ..) الجموع: ( تحدق في الرئيس ..                                      بعيون الثورة ...) الرئيس: ( لا زال يلوح بيده ..                                    مبتسماً بشكل مفرط ...                                            دون أن يلتفت إلى نظراتهم ) الحارس: ( يشير إلى الجموع ...                                        بأن تكرر التصفيق ..) الجموع: ( لا .. لا تطيع الحارس ..                                     تبقى دون تصفيق ....) الرئيس: ( ينتبه !                         الجموع لا تصفق ...!!! ) الجموع:  ( ترمق الرئيس ...                                  بنظرة جديدة ... ) الرئيس: ( يشعر بنظرتهم ....                                يشعر بالخوف ... ) الحارس: ( يتحسس مسدسه .... ) الجموع: ( تتنفس بقوة ....                               بقوة .... ) الحارس: ( يشد يديه ....                              على مقبض مسدسه ..) الرئيس: ( يخرج مسدسه ..                                    من قرابه ... ) الجموع : ( تزم الشفاه ...                                وتعقد الحواجب ...) الرئيس: ( يوجه مسدسه ...                               صوب الجموع ... ) الجموع: ( تتنفس بشده ) الرئيس: ( يضع إبهامه ..                                   على عتلة مسدسه ..                                                        يضغطها ...) الجموع: ( تزم الشفاه أكثر ...) الرئيس: ( يزداد خوفاً ....                                      يرتجف ... ) الجموع : ( تعقد الحواجب ...                                        أكثر  ..) الرئيس: ( يبدأ بالضغط ...                                     بسبابته ...                                          على عتلة إطلاق النار                                                                    لكن !..)    الحارس: ( يباغت الجموع ...                                      والرئيس ...                                           ويظهر مسدسه بسرعة ..) الجموع :  (  تصمت ... ) الحارس: ( ينخر رأس الرئيس ..                                      باطلاقة ... ) الجموع: ( يتبعثر على وجوههم المستغربة ...                                                أشلاء دماغ الرئيس ...                                                               فيغمضون أعينهم ...) الحارس : ( لوحده ...                            في مكان الرئيس ..) الجموع  : ( تفغر فاهها ...                                     وهي تحدق بالحارس ..) الحارس  : ( يحدق يميناً ....                                  وشمالا ...) الجموع  : ( تصمت ..) الحارس: ( يحدق .. في الجموع ..                                    بنظرة الرئيس) الجموع : (  تطأ طأ .. .                                رأسها ..) الحارس: ( يلوح بمسدسه ...                                   يبتسم بخبث ) الجموع  : ( تطأ طأ رأسها أكثر ..                                            فأكثر ..) الحارس  : ( يرفع مسدسه ...                                    يطلق النار نحو السماء ..) الجموع : ( ولأن السماء مقدسة لديهم ....                                                 عادوا  ....                                                   يهتفون ....                                                          بشكل أفضل ..)                                                           هم ... هم ... هم ... هم ... هم ...                                                                                                                                    الناصرية                                                                                                                               13/6/2005  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق