]]>
خواطر :
يا فؤادي ، سمعت دقات همسا على أبوابك ... أخاف أنك في مستنقع الهوى واقع ... اتركنا من أهوال الهوى ، أسأل أهل الهوى لترى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

همسة

بواسطة: طيف امرأه  |  بتاريخ: 2012-12-12 ، الوقت: 06:27:59
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

 

نستيقظ والحلم يراودنا
يقهقه  الواقع على  غفلتنا
فمتى اذن  تصبح الأحلام حقيقة
والغفلة  تئدها  الغفوة ؟؟؟
نهاركم ذكر وشكر وتسبيح
طيف امرأه


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي | 2012-12-29
    ليس محالا ان تصبح احلامنا حقيقة ان اردناها كذلك يبقى فقط ان نؤمن انها احلامنا ونؤمن انه لن يحققها سوانا
    جميلةٌ هي خواطرك ، وثراءٌ هي حروفك استاذتنا الفاضلة
    طيف بوضوح
  • نضال عبارة | 2012-12-27
    سؤالك تدور حوله ألف هالة  استفهام
    ربما سيدتي قدر بعض الاحلام أن تبقى أحلاماً
    دعينا نحمي أحلامنا ما استطعنا من أنياب الواقع .. و لنكن فرحين أنه لازل لدينا متسعٌ و لو صغير للحلم

    تحياتي لكِ

  • صفاء العبيدي | 2012-12-14
    السلام عليكم .مواضيعكم روعه
  • أحمد الأخرس | 2012-12-12
    ما أدهشني في الكتابة هو الرفض المستمر لقلمي، أكتب (لها) فيشطب الهاء

    أكتب (أرضي) فيحول الألف إلى تاء، أكتب (بها) فيشطب أخر حرف، أكتب (أحيا) فيشطب الألف ويبدّل الياء إلى باء!

    فتتحول _مثلاً_ كلمتي: لها أرضي.. بها أحيا, إلى: لا ترضي.. به حُبا!


    أسعد الله كل صبحاتكِ ومساءاتكِ وأسعدهم بكِ أختي

    وأدامكِ خيراً وأدام لكِ الخير
    وحفظكِ لمن تحبين.. وحفظ لكِ جميع من تحبين


  • د. وحيد الفخرانى | 2012-12-12
    القديرة / طيف . . . أسعد الله نهاركِ . . . صباحكِ ومساءكِ . . وكل أيامكِ ولياليكِ . . وملأ بالعطر كافة أرجاء حياتكِ . . حروفكِ وكلماتكِ وسطوركِ ، حتى وإن قلت فى عددها ، إلا أنها تمنحنا الكثير والكثير من جمال الروح وراحة الفؤاد . . سلمتِ سيدتى وسلم قلمكِ وحروفكِ العطرة .
  • أحمد عكاش | 2012-12-12

    حتى (الحاسوب) يَمْكُرُ بي؟ ماذا جنيتُ ؟؟

    أحمد عكاش

  • | 2012-12-12

    حين تشرق علينا شمس الصباح، وتنطفئ الأنوار في بيوت النّاس،

    تُشعْشِعُ الأنوار في نُفوسنا  ... أملاً ورَغْبةً وتفاؤلاً ..

    لعلَّ يومنا سيكون خيراً من أمسنا ..

    ونسير ... أين نجدُ البسمة الطّافحة ؟. أين نسمع تغريدةَ (ضحكةٍ من قلبٍ خليٍّ)؟

    أين حقول السنابل على مدّ النّظر ؟..

    أين شلالات الماء ينسكب غَدَقاً وبِشراً ؟..

    تصدمنا سدود ٌكالِحاتٌ ...

    ويلفحنا الهجير ... وتتكاثف في أعيننا المُحْبِطاتُ ..

    حتّى لنكاد لا نرى إلاَّ الأشواك و.. الدماء والمفْجُوعين ,,,

    حتّى إذا أثقلَتْ أفئدتَنا الكُلُومُ الغائرات الداميات ..

    جررْنا خطواتنا القهقرى نبكي أمسَنا,,,

    ونباتُ ليلنَا مُتوجّسين  ,, نَرْعُدُ خوْفاً من شرِّ غدِنا ..

    ويمضي العمر ...

    وقد ماتت الأحلام .. وانتحرت الآمال ,, وعبس الأُفُقُ القريب والنّائي ,,

    ألا ليت شِعْري: أما لليلنا -نحن معشر التّعساء- من نهاية ؟.

    أمَا لأُفُقنا من شمس تُشرقُ فيه ولو يوماً واحداً .. وتقشع عن سمائنا ظُلْمةً تلازمنا حتى خِلْناها تعشقنا ونعشقها ؟

    مالي نسيت أنَّ الليالي الدامسات دائماً يعقبها فجرٌ ساطع ؟

    مالي نسيت أنَّه ما من عُسْرٍ إلاَّ وبعدَهُ يُسران ؟

    الا فاعلموا ايُّها التعساء .. يا أشقّائي في الآلام: انّي سأبتسم رغم الدموع ...

    سأنتظر ذلك الغد الذي سيحمل لي (الأحلام الوردية) ، ولا أشكّ بأنه يخبّ خطاه إليَّ .. سيصل يوماً..

    لنَّ يكلّ بصري وأنا أرقب الأُفقَ .. فما يُدريني .. لعلّي أُكحّل ناظرَيَّ يوماً برؤية فارس ابلج .. على حصان مُطهّمٍ ..

    يحثّ خطوَهُ إليَّ، حاملاً لي أحلامي كلّها ما قَدُمَ منها وما استجدّ ؟!..

    أنا يا زميلتي (طيف امرأة) أنتظرُ، فهل تنتظرين معي ؟!.

  • Fida (عـــــــــــذاب) | 2012-12-12
    مسائك سعادة وهنا وكل ايام مباركة وتفائل يا غاليتي مع كل الحب والتقدير
    ابنتك الغيرة فدو
  • الخضر التهامي الورياشي | 2012-12-12

    من شدة قسوة الواقع ، وكثرة ما هو بشع ، وفظيع ، تكدرت الأحلام أيضا ، وأمست أضغاثا وكوابيس ، لا فرق بينها وبين الحقائق الجارية أثناء اليقظة .

    ما نفقده في الواقع نفتقده في الأحلام أيضا .. و لا راحة لنا إلا في العالم الآخر .

  • لطيفة خالد | 2012-12-12
    يا ملكة الحرف يا طيبة  صباحك فل ومنثور وزنبق وورود ويا اختي سرقوا منّا أحلامنا وما زلنا في رحلة البحث عنها على امل ان نجدها في كتاب او مقال او قصيدة.......أحلامنا الهاربة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق