]]>
خواطر :
إني أرى في عينك براءة الذئابُ ... على ضفاف الوديانُ في الفرائسُ تنتظرُ و تنقضضُ ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . لا تلز نفسك بأشياء لا تلزمك حتى لا تقع في الحيرة   (إزدهار) . 

هرمنا

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-12-11 ، الوقت: 22:48:54
  • تقييم المقالة:

هرمنا......هرمنا.....قالها كهل تونسى حين اسقاط راية الكفر نظام رئيس تونس بن على

هرمنا و اعطينا المشعل للشباب ينادى بالكف عن استعباد العباد

يصول و يجول فى الساحات و يصرخ باعلى صوته الشعب يريد

يريد الحرية للعباد

يريد الكف عن الفساد

يريد الكرامة و العيش الكريم لكل يائس و مسكين

يريد العمل للجميع بدون تدخل مسؤول لعين

يريد القوة للوطن للدود على الحمى و القيم

يريد الاسلام للشعب كدين يقيه من العملاء الملاعين

يريد تطبيق الشريعة على ارض الاسلام و المسلمين لتقيهم من حريات ملفقة من الشياطين

يريد....يريد.....يريد.... طرد الحاكم اللعين

حسبنا انا تحصلنا على ما يريده شعبنا العظيم

هيهات ....هيهات.... حل محله شخص لعين

راوغ الشعب رغم انه يقول اليقين

يقول ما لا يفعل اللعين للمحافظة على كرسى الزعامة لاستعباد كل ما فى البلاد

تتالت الصرخات و مازال الوضع على ما عليه بل ازداد تازما و انغلاق

و توالت النكسات و جاع الشعب من جدديد و ما زال يبحث عما يريد


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق