]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تراسل خواطر / إلى إمرأة مجهولة أعرفها

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2012-12-11 ، الوقت: 16:56:30
  • تقييم المقالة:

 

أقلب صفحاتي...

أسفاري الرقمية

أبعث لك رسائلي يوما

يليه يوما ....

حديث مدرجا بعبق المدرجات

بأريج أكاسيا الوافرة

الأحبة

أراسل صورة عبرت

تركت وميضها على بسيطة

قلبي

وحدك من يفك شفرة رسائلي

بلا موزع

بلاعنوان محدد

ومع هذا بإمكانك أن تكتبي دمي

النادر

تطاردني فيك أخبار العيد

أعلم بأنك اللحظة تقرئين

اللحظة تردين

اللحظة تراودي أشعاري

خواطري عن نفسك

اللحظة كالخضر تعبرين

أحاول أن ألتمس منك نورا

أحاول أن أدخلك خيمتي

أن أقدم لك مشروبك المفضل

حين تدخلين صحرائي

في صحرائي

حين تعزفين التندي رغم

أن نوتاتك الأولى كانت على الغيتار

على التربادور الإسباني

على الفلامينكو

على أثار سيرفانتيس

والأميرة كنزة

 وعلى جنون بويتراغو

انأ الطائر المحلق إليك بأجنحة

أبعد منه

أعلم أنك تعودين إلي من حين

إلى أخر

ومع هذا مثلي تعبرين

دون إبنة شفة

خوفا من يلقون عليك قراصنة

أهوالي القبض

أن يسجنوك معي على لوح يلتهم

الكلمات أرقاما

أعلم أنك الأفضل من ورثت

قوس وسهام هرقل المجنحة

في الكتابة

ومع هذا لاترمين

خوفا من يصيب الهدف

عنوانا أخر.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق