]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ذكرى الحادي عشر من ديسمبر

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-12-09 ، الوقت: 19:44:56
  • تقييم المقالة:

تعتبرذكرى الحادية عشر من شهر سبتمبر من الذكرات الوطنية الحافلة والتي إستقطبت الإهتمام وراعت النظر

الحاي عشر من سبتمبر هي الذكرى الجزائرية التي أنهضت الإهتمام

في هذا اليوم كان الجزائريين القاطنين بالمهجر على موعد مع اللقاء مع بعض ، وعلى موعد مع إلقاء الجمار

على المعمر الغاشم ، حيث خرج الجزائريين في تظاهر في فرنسا لمساندة الجزائريين

هل نجحت المظاهرات ؟

بالفعل فالجزائريين كانوا على موعد مع المشعل ، والذين لا يزالون يحتفظون بالذكرى لا يزالون

يعيدون على المسامع ما حدث ...

الذكرى كانت درسًا للمعمر حيث ذكر الإستعما بحق الشعب ..

وسعت الجماهير المهاجرة على رفع التحدي

وكان لها ما أرادت رغم العذاب والتنكيل إلا أن الجزائريين لقنو فرنسا درسًا في البطولة .

وهذا ليس بالغريب على الشعوب التي سعت للتحرر

ولا تزال هذه المفاهيم قائنة حتى رفعنا التحدي ونلنا ما نريده ..


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق