]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سعوديات

بواسطة: Turki Sulemain  |  بتاريخ: 2012-12-06 ، الوقت: 22:41:17
  • تقييم المقالة:

          لم ترضخ هذه  الفتاه السعوديه او يفرض عليها مجتمعها البقاء في المنزل وتعمل على تربيه ابنائها والحفاظ على بيتها فقط

وان تبقى بعيدا  على هامش الحياه  دون مشاركه الاخرين ,او حتى دون ان تُخرج ما لديها ,فالمراه هي كائن يستطيع ان يعمل وان يقود ويستحق كذلك ان يكون مشاركا حقيقا في المجتمع .

الا اننا وجدناها تتحدى فمن كان يتوقع اولا دراسه اعداد كبير من (السعوديات) في الخارج  فمجرد تخيل هذا الامر كان مرفوض (وعيب) في مجمتع محافظ بالدرجه الاولى الا ان الصوره تحولت والنظره  تغيرت ,واصبحت دراسه الفتاه في الخارج  امر (عادي) لاكثر العائلات السعوديه .

استمرارا مع هذه السيده السعوديه نرى انها لم تكتف بعد واشعر بانها لازالت تخبئ شئ  (الشئ )هذه المره كان مفاجئ ومغايير بعد ان اسست "سحر البندر"اول مكتب تعقيب وخدمات عامه للنساء  فقط في المملكه . 

خطوه جديده وجيده ان تقوم احدى بنات هذا الوطن بتقديم خدمه جديده تساعد على توفير فرص عمل للسيدات وكذلك تمنع حالات الابتزاز وتحمل هذه الخطوه كثير من الايجابيات.

مع مرور الوقت ومضي الايام تشعرنا (بنت الوطن) ان تكون عاملا اساسيا وليس هامشيا كما يظن البعض

فالمراه اصبحت اكثر وعيا وجراه من السابق,فحالات النجاح الكثيره من (السعوديات)يعطينا مؤشرا ايجابيا ان هذه الفتاه تحتاج لفرصه لاثباث الذات.

 

 مؤخرا مع حالات التقدم الكبيره التى حققتها السيده السعوديه على الصعيد المحلي او العالي يجعنا مؤمنين بقدره  هذه (البنت) واصبحنا اكثرايمانا بان كثير من سيدات هذا الوطن يحملنا العديد من المفاجات (الساره) مستقبلا.

 

اخيرا المراه هيا مكمل وهيا (انسان)من حقها ان تُعامل بانسانيه ومن حقها ان تخرج وتعمل بحدود الاداب والتعاليم الاسلاميه .

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق