]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الآلام الجسمية...و الآلام الاجتماعية

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2012-12-06 ، الوقت: 19:49:30
  • تقييم المقالة:

دراسة تظهر ارتباط محتمل بين الألم الاجتماعي و الألم الجسدي

تبعاً لإحصاء أجراه Dr. Eisenberger  يوجد تشابه بين نشاط الدماغ عند المرضى الذين يعانون من آلام عاطفية و أولئك الذين يعانون من آلام جسدية...أجاب المرضى الذين سُئلوا عن التجارب السلبية التي مروا بها في الماضي بأجوبة تتعلق بانفطار القلب و المشاعر المؤلمة..اكتشاف هذا التشابه أدى إلى القيام بعمل ببحث إضافي..

من المعروف أن المناطق الدماغية التي تتعامل مع الألم الجسدي هي نفسها التي تعمل في حالة الألم الاجتماعي (مثل المعاناة في بعض تجارب الحب)..يتألف الألم الجسمي من مكونين: الأول هو التجربة الحسية و الثاني التفاعل العاطفي...من خلال التفاعل العاطفي يدرك الدماغ مدى حدة الإصابة و هو مكون مشترك (التفاعل العاطفي) يوجد أيضاً في الألم الاجتماعي..يعتقد الباحثون أن مناطق الدماغ التي تتعامل مع الألم الاجتماعي الحاد تتعامل أيضاً مع التجربة الحسية في الألم الجسدي.

أظهر أحد برامج الكمبيوتر أن المرضى الحساسين (المرهفين) في التعامل مع الألم الجسدي هم أكثر حساسية في حالة الألم الاجتماعي...

أظهرت دراسة أن الأشخاص الذين يتناولون Tylenol(باراسيتامول) أقل حساسية للألم الاجتماعي من الذين تناولوا دواء وهمي , أذهل هذا الاكتشاف Dr. Eisenberger..لا ينصح بأخذ مسكن ألم (للآلام الجسدية) لتسكين الآلام الاجتماعية....

الألم الاجتماعي هو ألم حقيقي لا يقل عن الآلام الجسمية.....يجب أخذ هذا الكلام بعين الاعتبار....

 


مترجمة من موقع:  http://www.doctortipster.com


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • د. وحيد الفخرانى | 2012-12-08
    العزيزة / ياسمين . . . أرجو المعذرة بخصوص قلة مشاركتى حالياً . . أنتِ تعرفين الظروف الحالية التى أمر بها ، ويقينى أنكِ تقدرى ذلك . . أنا أقرأ كل ما تكتبين على وجه السرعة إختصاراً للوقت . . وهذا الوضع مؤقت إن شاء الله . . وبخصوص مقالك هذا ، فإنه يؤكد علمياً أن جسم الإنسان كل لا يتجزأ ، ويؤكد صدق الحديث النبوى الشريف : " مثل المؤمنين فى توادهم وتراحمهم وتعاطفهم ، كمثل الجسد الواحد ، إذا إشتكى منه عضو ، تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى "  صدق رسول الله . . وبالفعل فإن الألم العاطفى أو الإجتماعى هو ألم حقيقى لا يقل عن الألم الجسدى . .وقد مر كل منا بالعديد من المواقف فى حياته التى شعر فيها بأن ألمه النفسى أو العاطفى أو الإجتماعى ربما زاد فى أوجاعه عن الأم الجسدى الذى ينال من أعضائه . . مقالاتك العلمية يا عزيزتى تقدم لنا المعلومات التى تبين وتفسر العديد من الظواهر والمواقف التى نمر بها فى حياتنا . .      شكراً لكِ على هذا الجهد الطيب .  مع تحياتى .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق