]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

بائعة الورد و خريف الحب

بواسطة: Rajaa Cherif  |  بتاريخ: 2012-12-04 ، الوقت: 23:46:10
  • تقييم المقالة:

"نور و مهند" يتراءيان لي من بعيد.. بعد "سنوات الضياع" التي قضيتها مع ذاك "الحلم الضائع" الذي يبعد كلما اقتربت ف"الأجنحة المنكسرة" لا تفيد شيئا و "الأوراق المتساقطة" تدل على عدول الربيع "دموع الثلج" و "دموع الورد" لا أحد يهتم بها,, تحكي لي الأيام عن "العشق الممنوع" و "الحب المستحيل" ليقتلا طفلة مسكينة ذات "أحلام بريئة" تسعى لترسم حياتها بعيدا عن "أضواء الشهرة" التي لا تجنى منها إلا الأشواك,, و هناك "قلوب منسية" قد غدر الزمان بها فأصبحت من وحشتها ترى "الغريب" قريبا عله يؤنس وحشتها مع خوف يتملكها منه ف"الأرض الطيبة" التي تخيلتها ليست سوى مجرد وهم,, مع ذاك فهي تترقب "الزهرة البيضاء" التي تتمنى أن يجود بها "ندى العمر" في واد أشبه ما يكون ب"واد الذئاب" تسمع فيه "دقات القلب" من بعيد,, و هكذا "تمضي الأيام و الأيام" و تلك الطفلة تعيش بداخلي بين مفترقي طرق و "سنوات الصفصاف" تغدو و تعود,,


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق