]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الزمن التعيس !!!

بواسطة: Ali Alfadel Ibrahim  |  بتاريخ: 2012-12-04 ، الوقت: 23:41:22
  • تقييم المقالة:

زمن تأتم فيه الاطفال ،،،و ثكلت فيه الامهات ،،،،،ترملت الزوجات ،،ااااااااااااااه من زمن كثرت فيه الاهات ،،،، و تغلبت عليه التكهنات ،،،تورمت المقل و جفت الدموع ،، تحطمت القلوب .تبا لزمن يبكي فيه البعض علي اشياء قد تكون الدموع اغلا و اسمى منها و يسخر البعض من اشياء هي قد تكون تسخر منهم ،،،ابن يسب والده و الوالد يزرف الدموع ،ساءلته لماذا تبكي ؟ قال ؛اني ابكي علي نفسي لان انا الذي ربيته ...............فقلت له لا تبكي علي نفسك بل ابكي علي هذا الزمن الذي جعلك ان تنجب ذاك الولد ، هنالك بنت تأمر امها ان تفعل اشياء يجب ان تفعلها البنت ,كل ابواب الاحترام اغلقت , الصغير لا بحترم الكبير ، و انت ايها الكبير ماذا صنعت لينفتح لك باب من ابواب الاحترام و مع ذالك هذا اخف قدر مما يجري الان في هذا الزمن التعيس ، اليك بعض مما يجري حولنا ...........اخ يقتل اخيه في وقت الحيوانات أكله اللحوم تتعلم كيفيه العيش علي النباتات ، حقا استحي ان اكون جزء من هذا الزمن ،في كل يوم عشرات ، مئات القتله و اكثر منهم جريح ، في اغلب القنوات الفضائيه تجد الخط الاحمر و به كلمة (عاجل)و تحتها  ؛ مئه قتيل و خمسون جريح في (...........) ما بين القوسين دول من جميع انحاء العالم ،هنالك يموتون الاف الناس لانسان واحد بعضهم يريد نصره و الاخر يريد هزمه و هكذا توالت الافلام افلام الرعب التي نعيشها في زمننا هذا الزمن التعيس ،افتقدت الناس البسمه و الضحه و الفرحه ، قد تقول انت مبتسم و بشوش و فرحاااااااان ،كم نسمه في العالم ؟ انا هنا اتكلم عن الغالبيه العظمي , انا عن نفسي في غني عن كل الذي يجري حولي يمكني ان اتجاهله و امثل دور الاعمي الاصم العميان لاكني مؤمن بمقولة الناس بالناس و الكل برب العالمين .............و اخيرا ؛

الحال من سيئ الي اسوء ،،،،،،،،،،،،،،،،،،و الله المستعان


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق