]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جيسن ستايثم، رجل قوي ذو اسلوب خاص

بواسطة: دنيا فاضل فيضي  |  بتاريخ: 2012-12-02 ، الوقت: 09:09:55
  • تقييم المقالة:

اسطورة افلام الاكشن جيسن ستايثم..

دنيا فاضل فيضي   

رجل قويّ، ذو اسلوب خاص

يقوم بعمل ادواره القتالية والحركات الصعبة بنفسه، لا يؤمن بالشاشة الخضراء، ومعظم افلامه ذات طابع الاكشن وتقترب من سبعينيات جارلز برونسون بل ولقب في احدى المقالات بـ (برونسون) القرن الثاني والعشرين. بنيته القوية وتاريخه الرياضي في السباحة والغطس وحياة الشارع في بيع الحلي والساعات والعطور المغشوشة؛ كل هذا اضفى عليه صفات ميزته سينمائيا حين انتقاه غاي ريتشي  المخرج المعروف ليمثل لاول مرة... وكوني من اشد المعجبين بكل افلامه "الاكشنية" جمعت كل ما يتعلق بافلامه  من خلال مواقع الانترنت، وعنوان المقال مقتبس من موضوع يستعرض افلامه دونته في اسفل المقال. 

في فيلم من افلامه الاخيرة، اضطلع بدور رجل مشّرد، بلا مأوى وشرطي سابق يبحث عن سبب ليعيش من اجله من خلال حمايته لفتاة صغيرة ذات قدرة خارقة في استذكار الارقام  وهاربة من فساد شرطة نيويورك وعصابات روسيا والصين، في فيلم "آمن" (سايف – Safe)، وبدى جيسن ستايثم حقا  في هذا الفيلم تحديدا، وهومن افلام الاكشن القوية، مختلفاعن ادواره السابقة من حيث النمط. الفيلم  من اخراج  بواز ياكين الذي ملأ اجواءه بمشاهد  تتميز بقوتها، ففي مشهد مطاردة السيارات يصبح المشاهد داخل السيارة نفسها دون ادنى فكرة بما سيحصل بعدها.. مما جعل المشهد من اجمل المشاهد اثارة واكثرها متعة منذ ان راينا روبرت دي نيرو في فيلم (رونين). اما المشهد النهائي والدقائق الاخيرة ما بين ستيثم وشريكه السابق فهي لم تتكرر منذ ان راينا فيلم المغامرات رايدرز (Riders of the Lost Art) وكمثل اثارته ومفاجآته.

جيسن ستايثم الذي عودنا على القتال وحتى لبعد عشرة اميال، يثيرنا اكثر بقدرة جسمه على القيام باي حركة صعبة تتطلب مهارة ولأي فيلم اكشن حتى يومنا هذا والاكثر من ذلك التفاتاته المفاجأة  والمختلفة والتي تساعده في فورميولا افلامه الاكشن تلك. قد يغرّنا الفيلم ان نستعرضه اكثر ولكن ما يشدنا بعيدا عن هذا هو استذكارنا لإستعراضات الازياء التي قام بها جيسن والصور واللقاءات التي امطر بها الصحف والمجلات المتنوعة كصورته على مجلة ديتيلز والتي تظهر قدرات اخرى تتعلق بجاذبية جيسن وقدرته على جذب الاهتمام من اطلالته فحسب.

جيسن ستيثم من بطل اولمبيات الى ممثل مشهور

كان جيسن رياضي سباحة وغطس لإثني عشر عاما، وثم عمل كعارض ازياء وتاجر سوق سوداء للحلي والجواهر والعطور في شوارع لندن حتى لمحه المخرج المعروف غاي ريتشي والذي اوعز اليه دور في فلم لوك ستوك  الكلاسيكي - قفل وسهم وبرميلين مدخنين (Lock Stock and Two Smoking Barrels) ولم يكن جيسن بدور بطولي فيه حتى جاء فيلمه الثاني؛ الضربة الخاطفة – سناتش ذو الاسلوب المرح (Snatch) مع براد بت وفيني جونز. يظهر براد بت بدور غجري ملاكم اما جيسن فلا يقوم باي ضربة او ركله فيه، ويروي قصة الفيلم بصوته  المميز المبحوح. يظهر جيسن مرتديا معطفا على طول خط الفيلم وتميّز باسلوب كوميدي احبّه المشاهدين. عدّ هذا الفيلم من افضل اداءه.

متعهّد النقل.. (السائق) – Transporter  ورحلة النجوميـــــه

استمر سناتش في النجاح لتأتي بعده سلسلة الترانسبورتر الاكثر نجاحا. سلسلة افلام الترانسبورتر 2 و 3 تعد من افلام الاكشن الاكثر اثارة والاكثر استعراضا للسيارات الحديثة والمطاردات الامنتهية. ورغم اداءه "حركات" اكثر جنونا من التي قبلها.. عدت هذه السلسلة من افلام الاكشن المميزة بالنسبة له لدى صناع السينما في هوليوود.

ولم تتوقف ادواره عن سلسلة سائق "الترانسبورتر" فحسب، بل كانت افلامه ولا زالت سلسلة من ادوار الرجل العنيف والعميل المتخفي والشرطي الشرس والقاتل المأجور وكلها تدور حول القويّ الذي لا يردعه احد ويضرب ويركل جهنم نفسها! كل هذا يجده المشاهد مقبولا ولكن القليل من راحة العضلات سيكون ضروريا اليس كذلك؟

يريح جيسن "عضلاته" في فيلم مهمة البنك (The Bank Job) حيث فيه القليل فقط من الاكشن وبدت صفة الدراما واضحة فيه بنكهة لندنية 70%. جيسن في هذا الفيلم يشارك في مهمة سرية يكتشفها بعد فوات الاوان لانقاذ سمعة اميرة انكلترا من فضيحة بالصور بعد ان كان يضن انه سيسرق بنكا مع شريكته التي اوقعت به لاجل المال فقط.. ولاجل عائلته!

الوحيد في ساحة الاكشن؟ ام ماذا؟

جيسن ستيثم يعد من الشخصيات المواضبة على اداء ادوار الاكشن في ساحة الافلام لعقد السنوات الاخيرة. والذي يميزه اكثر، هو اصراره على اداء ادوار القتال والحركات الصعبة بنفسه دون اللجوء الى الشاشة الخضراء والخدع السينمائية او البديل، التي تحضى باهتمام المنتجين والمخرجين هنا. التميز يكمن في قوة جسمه ويتمتع بقابلية على الحركة المرحة في ذات الوقت وبعض الاحيان يرتجل بنفسه ما يجعله ناجحا.

في سلسلة فيلمي "كرانك"، نمط سريع من الاحداث مع مشاهد مثيرة للدهشة ومضمون قصة غريبة في اقتلاع قلب جيسن واستبداله بقلب قابل للشحن لا يبرح جيسن بان يشحنه ببطارية السيارة تارة، ومداعبة حبيبته (إيمي سمارت) للحصول على الطاقة تارة اخرى! الفيلم ملئ بقفزات جيسن المشهورة وخاصة نهاية الفيلم كرانك الاول، حين يقفز من الطائرة المروحية لاكثر من الف قدم ويحط على الارض دون سلام، اما سلسلة الاكسبندبلز (Expendables) تحت قيادة الشهير سلفستر ستالون فقد اصبح فيها البطل الذي يدافع عن حبيبته في مشهد الجزء الاول، والمعروف بمشهد كرة السلة..

افلام جيسن الاكشن، لا تكف عن التوالي، ففي كانون الثاني القادم من السنة 2013، سيعرض فيلم "باركر" من اخراج تيلور هاكفورد مع جنيفر لوبس، يلعب جيسن فيه دور باركر، سارق "ذو مبادئ" لا يسرق من المحتاجين ويسعى لاستعادة مسروقات بعد تورطه في عملية سرقة كبيرة. الفيلم عُرض على مر سنوات السينما باشكال مختلفة استنادا الى الكتاب ومؤلفه، ومثله روبرت يوفال في (Outfit) وجيم براون في (The Split) واخيرا المعروف ميل غبسون في (Payback) ولكن لم يسبق وان سُمح لاحد ان يستخدم اسم "باركر" ناهيك عن ان بطلته جنيفر لوبيز المحبوبة جدا والتي ستكون بمثابة "المرشد" لجيسن في هذا الفيلم!. ومن الجدير بالذكر، انه بصدد الانتهاء من فيلم هومفرونت (Homefront) مع كيت بورسوورث وجيمس فرانكو.


http://www.typepad.com/services/trackback/6a0148c6c126f4970c0168ead9e34b970c

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق