]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

الشرك او الاشراك بالله

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2012-12-01 ، الوقت: 21:10:29
  • تقييم المقالة:

    

 

الشرك

 

الشرك من أعظم الذنوب قاطبة

كل بني آدم خطاء  وخير الخطائين  التوابون.  ولو لا رحمة الله لما دخل الجنة بعمله احد قط لان عمله لا تساوي ذرة من نعم الله ولو لم يرفع رأسه من السجود من مهده إلى  لّحده . عمله كله لا يعادل مفتاح قصر من قصور الجنة

ولا يدخل الجنة امريء الا بمنّة الله ورحمته وجوده وكرمه  فهو الحنّان المنّان المستعان الرحمن .

فقد يغفر الله لعبد من عباده بكلمة استغفار وتوبة واحدة ومهما كانت ذنوبه كثيرة وكبيرة وان  بلغت عنان السماء.وهناك محطات كثيرة لتنقية الذنوب .الورع والتقوى وقراءة القران الكريم والاستغفار في جوف الليل وصلاة النوافل والذكر والتهليل  والتكبير والتحميد والصلاة والسلام على الرسول والحج والعمرة والصدفات ومحو السيئات بالحسنات و ومهما عظمت فلا يتعاظمه سبحانه شيء. ورحمته وسعت كل شيء . وقد تحبط حسنات عبد من عبيده كلها ولو كانت بطول الدهر وبثقل الجبال بكلمة كفر واحدة او بشرك او بنيّة فاسدة او بكلمة عالية او غير لائقة عند رسول الله وعند قبره

   يقول ربي الجليل في كتابه العظيم الدليل :

 

الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهمبظلم  أولئك لهم الأمن وهم مهتدون (الإنعام 82)

وفي سورة لقمان الاية 1 يقول تعالى على لسان لقمان الحكيم :

وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ

 

والإيمان بالله وبكل ما جاء من عند الله يجب ان يكون غيبيا حتما

 

{وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ أَنِ اشْكُرْ لِلَّهِ وَمَن يَشْكُرْ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ }لقمان12

 

{الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ }البقرة3وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ وَبِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ 

   

 

لان الله كبير متعال عظيم مطلق فأبصارنا قاصرة  ان ترى حدود ما خلق الله من اصغر ما خلق  واكبر او ابعد ما خلق من السموات السبع والعرش والكرسي وما إلى ذلك .

ان عمر البشرية كلها لا يعادل اقصر المسافات بين كوكبين في السماء الأولى وذلك القياس بالسنين الضوئية (سرعة قياس الضوء=300000)كم/ثا فكيف يحق لنا ان نرى الله جلّ وعلّ بأبصارنا المحدودة القاصرة في رؤية ما خلق الله وحدودها مجتمعة لكل البشر التي لا تستطيع ان ترى المسافة بين اقرب كوكبين .فآمن فالشرك عظيم بعظمة الخلود في النار جزاءا وفاقا

 

 

قال الشاعر :--

 

كن كيفما شئت فان الله ذو كرم *** وما عليك اذا أذنبت من بأس

إلا اثنين فلا تقربهما أبدا ***        الشرك بالله والأضرار بالناس

بقلمي


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق