]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سائق تكسي جشع

بواسطة: محمد عياش القرعان  |  بتاريخ: 2012-12-01 ، الوقت: 04:38:26
  • تقييم المقالة:

 

  سائق تكسي جشع    بعض السواقين قد يسيئون للوطن بقصد او بغير قصد من خلال بعض التصرفات الغير لائقه , او من خلال التعامل الفض او من طريقة الكلام الغير محترمه من البعض او من خلال المظهر الغير لائق للبعض او جشع البعض مع السواح الاجانب ...ولا اريد ان اعمم ...فهناك في المقابل امثله جميله ومحترمه موجوده في فئة السواقين نرفع لهم القبعه احتراما .. فبدوره ينقل السائح عند عودته لبلده ما راه بعينه في هذا البلد , سواء كان الذي راه سلبا او كان ايجابا..... في هذا الصباح شاهدت احد سواقين التكسي الذي اقلَّ بعض السواح الاجانب من وسط البلد ( العقبه ) الى منطقة الميناء فطلب منهم مبلغ خيالي وهو مبلغ 30 دينار...محاولا استغلالهم بطريقة بشعه بالاتفاق مع سائق اخر كانوا يتنافسون عليهم بطريقة غير محترمه في بداية الامر ثم انتهت اخيرا على تقاسم الغلة على ما يبدو , اعتقادا منه هذا السائق انهم غشيمين ولا يعرفون الاسعار وفرصة ولاحت .. مع العلم ان البعض من هؤلاء بحاره ويعرفون البلد , ربما اكثر من اهل البلد انسفهم , من كثرة ما اتوا الى هنا ...ففي الحالات العاديه لا يتعدى المبلغ المطلوب على هذه المسافه , الدينار الواحد على ابعد الاحوال ..مما اثار غضب هؤلاء الاجانب , ورفضوا دفع المبلغ المطلوب وقالوا له هذا كثير ولن ندفع لك اكثر من مبلغ خمسة دنانير , وهو بالفعل كثير جدا جدا...ومع ذلك رفض السائق وغضب منهم جدا , واخذ يشتمهم وحاول ضربهم ...وسمعت من بعض الشهود انه ضرب احدهم قبل دخولهم الى الميناء ..ومن ثم حاول ضربهم امامي وبوجود الشرطه ..فحالوا بينه وبينهم ...ثم خرج وهو يشتمهم ويسبهم , والاجانب ساكتون .....والشرطه تتفرج ... ولا اعرف بعدها ماذا حصل للسائق ...هل اقتيد للمركز ....ام تُرك في حال سبيله ...الله اعلم , وكنت ارغب لو ان الشرطه حبسوه ..حتى يكون عبرة له ولغيره ....مع ان الشرطه تستطيع على الاقل مخالفته لعدم استعمال العداد ..ولا اعفي الشرطه من بعض المسؤوليه لعدم التدقيق على سواقين التكسي لعدم استعمالهم العداد الا في حالات نادره وحسب المزاج ..بصراحه هنا في العقبه من النادر جدا ما تجد سائقا يستعمل العداد الا من رحم ربي...   فاقول لمثل هؤلاء السواقين ولكل من يحاول استغلال الضيوف الاجانب ..اتقوا الله وحرامٌ وعيبٌ عليكم ولا يجوز استغلال الاجنبي مهما كانت الحجج والذرائع والاسباب ....فالحرام يفنى ويفنى صاحبه ولا بركة فيه ....فلا ديننا ولا اخلاقنا ولا عادتنا ترضى بمثل هذه الاعمال المشينه ....واختم بقول المصطفى صلى الله عليه وسلم ( انما بُعِثتُ لاُتمِّمّ مكارم الاخلاق ) ....                                                                                                                     بقلم : محمد عياش القرعان  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق