]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

البيع بالدين وبالتقسيط

بواسطة: احمد اللبو  |  بتاريخ: 2011-08-20 ، الوقت: 17:54:53
  • تقييم المقالة:

 

                                               بسم الله الرحمن الرحيم

                                                البيع بالدين والتقسيط

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :  انما البيع عن تراض.ولصاحب السلعه ان يبيعها بالسعر الذي يرضاه مالم يكن غبنا ,وله ان يمتنع عن بيعها بالسعر الذي لا يرضاه.

ويجوز لصاحب السلعه عرض سعرها نقداوباقساط تزيد على السعر النقدي ,والمساومه على البيع جائزه ,فان الرسول ص ساوم. فقد روي عن انس ان النبي ص :باع قدحا وحلسا بثمن يزيد ,اي بسعر مختلف بين السعر النقدي وبالاجل .

وقال سبحانه وتعالى :واحل الله البيع وحرم الربا.والبيع انواع بيع بالاجل وبيع بالتقسيط وبيع بالنقد ومقايضه وبيع السلم وغيرهم ,فالمهم واقعه بيع .عدا البيوع المحرمه التي حددها الشرع سنذكرها في الموضوع القادم باذن الله تحت موضوع البيوع المحرمه في الاسلام.

وقد نص جمهره الفقهاء على انه يجوز بيع الشيء باكثر من سعريومه لا جل النساء اي لاجل تاخير دفع الثمن .

وروى عن طاووس والحكيم وحماد انهم قالوا لا بأس ان يقول:ابيعك بالنقد بكذا وبالنسيئه بكذا فيذهب على احدهما.

وقد قال سيدنا علي : من ساوم بثمنين احدهما عاجل والاخر نظره فليسم احدهما قبل الصفقه.

والحاصل انه يجوز بيع السلعه بكل انواع البيوع الا البيوع المحرمه .

فلو باع رجل سياره وطلب نقدا اربعه الاف دولار , وبالاجل خمسه الاف جاز له ذلك ,بشرط ان يختار المشتري احد هذه العروض اما نقدا او بالاجل او بالتقسيط .

فاذا اختار ان يشتري السلعه بخمسه الاف دولار بالاجل وحان موعد التسديد لا يجوز تغيير السعر بزياده ولا نقصان لان العقد الذي وقع وقع على بيع الاجل.

  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق