]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

النقشبندية يوارون سوءات اخوانهم العرب والمسلمين

بواسطة: د.مصطفى السامرائي  |  بتاريخ: 2012-11-30 ، الوقت: 20:25:01
  • تقييم المقالة:

النقشبندية يوارون سوءات اخوانهم العرب والمسلمين

 
بسم الله الرحمن الرحيم  قال يا ويلتي اعجزت ان اكون مثل هذا الغراب فاواري سواة اخي  صدق الله العظيم    النقشبندية يوارون سوءات اخوانهم العرب والمسلمين     خلب كل غيومنا غير غيمتكم تمطر الارواح وتسقي القلوب ان الناظر الى الوضع العربي في السنين الماضية سيجد العرب يكشفون سوءات بعضهم ويدلون على مكامن ضعفهم......وهذا ليس تجنيا ولا جلدا للذات وانما من قبيل النفد الموضوعي ومواجهة النفس باخطائها حين يضعف الجسد تنبثق امراض كامنة وتداهم اخرى خارجية كلها كانت تصدها مناعة ذلك الجسد وتقف دونها والتغلغل فيه . وعند مداهمة الاخطار الخارجية لامتنا او بعض اقطارنا تكون الامراض الكامنة نفوسا ضعيفة واوضاعا غير سليمة لا يخلو منها مجتمع انساني . وعندما نترك بعضنا فرادى اشخاصا او اقطارا او تنظيمات سياسية او انتماءات انسانية ودينية ....نكون فد قتلنا مناعتنا فتنهزم النفوس الضعيفة وتستغل الاوضاع غير السليمة فيتخذ منها الاعداء سلاحا ننحر به . تلك هي السوءات التي يجب مواراتها.....ومواراتها لا تكون فعلا قسريا او ارغاما حتى على السير في الطريق السليم وانما عدم ترك الفرصة للقوى المعادية للوصول اليها واستغلالها........ تركت الاحواز تركت فلسطين  تركت افغانستان  ترك العراق واليوم تترك سوريا ولو ان عربا منتشرين من المحيط الى الخليج يتربعون على طاقة العالم ويحكمون معابره الاستراتيجية ...قناة السويس....باب المندب ....مضيق هرمز...ارادوا ان يواروا سوءات بعضهم لما ظهر طائفيون ومتاجرون بقضايانا وخائنون لها...ولما احتلت اوطان وسالت دماء وانتهكت اعراض ونهبيت ثروات  وفي خضم هذا العري  وفي بحر تفاعلات النفوس الضعيفة وافرازاتها الطائفية والانتهازية وسعيها المحموم لتحقيق مصالحها الذاتية الضيقة والتي لاتهتم بما تسببه للمجموعة من خسائر في كل المجالات. في كل هذا الخلط واللغط يبرز جيش رجال الوا على انفسهم مواراة سوءات اخوانهم.... انهم جيش رجال الطريقة النقشبندية بسيد الخلق اقتداؤهم  وللحرية والكرامة حداؤهم  وللوحدة نداؤهم  طريقهم نور رغم تراكم الظلمات فمن اراد ان يكون لبنة في سور الامة ضد اعدائها او بلسما يرفع درجة مناعتها  من اراد ان يكون سترا لعوراتها فالطريق واضح اتبع خيط النور المنبثق من صدرك ليوصلك الى ساحاتهم حتى لا تعجز ان تكون مثل ذلك الغراب فتواري سواة اخيك    

المصدر ::

النقشبندية يوارون سوءات اخوانهم العرب والمسلمين


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق