]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حالة

بواسطة: الوجه الاخر  |  بتاريخ: 2012-11-30 ، الوقت: 15:52:37
  • تقييم المقالة:

في سكوني ...تعتريني كل افكار الشياطين  القديمة ...في هدوئي  تستعر  فوضى  ....الصبا ...براكين الدموع ...رأفة الباكي على كل اليتامى...والارامل..  .....هكذا ايامي تغفوا كغياب الشمس  في لون قشور البرتقال ....قيض صيفي .. ...ابيضٌ ...ثلج يذوب ..ليلي اقضيه  عتاب للسماء ...والنجوم وطيورٌ تستقي ارزاقها ...عند السبات ...انا عبدٌ سيدي غرائزي... انحني للفاتنات ....والغانيات ....والصائمات ...والذاكرات ...ارتمي عند الرزايا  بين احضان .....الصلاة  ...انا والموت على غير وفاق ....اطلبه ...ارسمه ....اعشقه ..هو من قرر ..ان يأخذنني حيث يشاء .. ...لا....ما ..اشاء ....انا والموت رفاق من ازل خانني ,,وخنته..رغم اني مدرك بأنه سينتصر.,,سينتصر...  صحبة .....الوحدة عندي ....اسمى من  كذب الهوى .....لعق الجواري .....او ايادي العلماء ...انا روح تحتضر منذ الولادة  والى الان تصارع  جسدٌ ..يحبسها ...معقلٌ يكبر  دوما  وهي مازالت تفتش عن حليب  ,الامهات


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق