]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فلس...طين

بواسطة: سمير شراد  |  بتاريخ: 2012-11-29 ، الوقت: 15:37:40
  • تقييم المقالة:

 

فلس ... طين

 

قسمتنا الأعادي

ثوارا و فلولا

فصرنا مرتعا

للذل ،...ذهولا

أيعقل أن نقول ؟

تكسر الرمح

وتاهت في الأرض

حبات القمح

وشاخت زوايا الجرح

بين دعاة ضم وفتح

ونحن عنك في سكرة غافلون

أيعقل أن نقول ؟

لمن ياحلوتي

بالدم تتزينين ؟ !

ياغدق الروح

ويا نكهة القهوة

في قاع الفناجين

ويا رائحة الصوم

في أفواه الصائمين

ياصهيل الحسن

ممزوجا بالحنين

بين رفح وجنين

فقد كثر من حولك

المهرجون الناهقون

أفلا تتعبين ؟

من الخنجر الداخل الخارج فيك

كل حين

و أنت في كل يوم

تحبلين..

وتنجبين..

و تُقْبِرين

في اليوم آلاف السنين

أراني فهمت

وقلة السالكين

مذ سنين ..

ونحن نصقل السيوف

و نختلف كما في الصلاة

في تنظيم الصفوف

مذ سنين

ونحن نجتر الشعارات والأغاني

حتى صارت للروح طنينا

وتحولت أشجار الزيتون تينا

وعاودت..

زيتونا أشجار التين

ثم صارت بعد حنين

في فلسطين  

الشجرة الواحدة

تنبت زيتونا وتينا

ونحن لم نزل

بين الميوعة والغزل

للغيظ كاضمين

للذل كاضمين

في خنادقنا جاثمين

صوب العدو متقهقرين

نترقب الحين أن يحين

ونقول : نصر من عندك

يارب العالمين !

لمن ياأمتي للعدة تعدين ؟

لقد صار الكهل جنينا !

ربماهي قضية الآتين ؟ !

يا أرض كنعان

أتسمعين؟

أتعلمين لماذا سموك فلسطين..؟

لأنهم باعوك بفلس

بعد أن قالوا: أنت طين

و أنك للحياة لا تصلحين.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق